أخبار طبيةكوفيد-19

هل يصلح دواء ايفرزين كعلاج وقائي ضد كوفيد-19؟ تقييم علمي محدث

طب اليوم يستعرض معكم تقييم علمي محدث بخصوص استخدام ايفرزين في الوقاية من فيروس كورونا

أدى تعرض الأطباء في خطوط الدفاع الأولى ضد كوفيد-19  لاستخدام علاجات وقائية غير مرخصة  ضمن ما يسمى ب “طب الحروب” في بعض الدول.

ومن أهم ما استخدم كعلاج وقائي كان دواء ايفرزين ومضادات الملاريا، إضافة إلى الزنك وفيتامينات ومكملات غذائية مختلفة لدعم المناعة.

وقد اتضح بالدليل العلمي الموثق عدم نجاح مضادات الملاريا (بلاكونيل) في مواجهة فيروس كورونا سواء للوقاية أو العلاج، فضلا عن ارتباطها باثار جانبية خطيرة في بعض الحالات.

أما ايفرزين فلا تزال الدراسات العلمية لم تصل للقوة الكافية التي تحكم برفضه أو ترخيصه كعلاج لعدوى فيروس كورونا أو الوقاية منها حسبما تؤكد المنظمات الصحية العلمية على مواقعها الرسمية.

ومن أهمها وكالة الغذاء الأدوية الأمريكية FDA والتي يوضح مقال طب اليوم رأيها في هذا الرابط : هل يصلح ايفرزين (إفرميكتين) لعلاج كوفيد-19 أو الوقاية منه؟ وكالة الأغذية والأدوية FDA تجيب

وبالرغم من ذلك  ينتشر حاليا استخدام ايفرزين في دول أمريكا اللاتينية وبعض الدول الأفريقية، حيث يعتبر خيارا جذابا في مواجهة فيروس كورونا في الدول ذات الاقتصاديات المتوسطة والمحدودة نظرا لرخص سعرة.

ووصل هذا الانتشار إلى أن شكّل ضغوطا على الحكومات لمنحه ترخيص الاستخدام الطبي في الوقاية أو العلاج من عدوى فيروس كورونا، وتحول إلى ما وصفه بعض الخبراء بالهوس الخطير.

وفيما يلي نعرض لكم ملاحظات من تقرير نشرته مجلة لانست العلمية الشهيرة في فبراير الجاري يوضح الرأي العلمي في استخدم ايفرزين للوقاية من كوفيد-19.

هل يصلح ايفرزين للوقاية من كوفيد-19؟

يوضح التقرير العلمي الذي نشرته مجلة لانست الطبية أنه لا يصح استخدام ايفرزين في الوقاية من كوفيد-19 حاليا، وقبل أن أن تصل الدراسات العلمية لوصف معين وجرعة ثابته يتأكد كفاءة وأمان استخدامها.

أمان استخدام ايفرزين..

الترخيص الوحيد الذي مُنح لايفرزين ليتم تناوله بالفم من وكالة الغذاء والأدوية الأمريكية FDA كان بجرعة واحدة محددة لا يتم تكرارها، وهي 200 ميكروجرام لكل كيلوجرام، وذلك لعلاج بعض أنواع عدوى الطفيليات.

وهذا الترخيص لا يضمن أمان استخدام ايفرزين بجرعات أكبر ولفترات طويلة على مدى أيام  وأسابيع بالشكل الذي تقترحة بروتوكولات الوقاية، ويجادل البعض بأن نتائج العديد من الدراسات الإكلينيكة تشير لفائدة ايفزين وأمانه.

لكن التقييم العلمي لهذه الدراسات يؤكد أنها وإلى الآن غير كافية للحكم بأمان استخدام ايفرزين في الوقاية من كوفيد-19 أو العلاج.

وذلك بسبب ضعف هذه الدراسات من حيث التصميم أو الأعداد ، إضافة لاختلاف تصميمات الدراسات الجرعات المستخدمة.

وقد حذرت جهات علمية عديدة من مخاطر الجرعات المرتفعة من ايفرزين، ووضح موقع وكالة الغذاء والأدوية  الامريكية الاثار الجانبية لعقار ايفرزين محذرا من استخدامه في علاج كوفيد ومؤكدا من انه لم يتم ترخيصه بعد لذلك.

وقد تم توضيح ذلك بمقال طب اليوم في هذا الرابط، فبالرغم من أن ايفرزين له مدى أمان واسع إلا أنه هناك بعض التقارير التي سجلت اعراض جانبية خطيرة له.

ومنها حالة سجلت في عام 2006 تم علاجها بواسطة ايفرزين بجرعة 300 ميكروجرام لكل كيلوجرام وتعرضت لإلتهاب كبدي شديد الحدة، كما سجلت عدة حالات عانت من تأثر خلايا المخ (encephalopathy) بسبب علاج بإيفرزين.

كفاءة ايفرزين ضد فيروس كورونا..

يتضح في أحدث دراسة تضمنت اختبار كفاءة ايفرزين ضد فيروس كورونا أن استخدامه بجرعة ضعف الجرعة المرخصة لاستخدام ايفزين ضد الطفيليات لم يكن له تأثير على فيروس كورونا.

حيث اتضح أن عينات مرضى مجموعة الاختبار (الذي تلقوا العلاج بايفزين) لم يقل فيها الحمل الفيروسي لفيروس كورونا SARS Cov-2 بالمقارنة بمجموعة المقارنة (الذين لم يتلقوا ايفرزين).

وذلك عند القيام بتحليل العينات في اليوم الرايع واليوم السابع من العدوى أو بعد الشفاء، ولم تختلف مستويات الأجسام المضادة التي كونها الجهاز المناعي في المجموعتين.

وكان المشاركين في هذه الدراسة في أعمار صغيرة ولم يكن أحدهم يعاني من أحد الحالات المرضية التي تعرض لمخاطر كوفيد-19 (الدراسة في هذا الرابط).

وهذه الدراسة ضمن دراسات عديدة اختبرت كفاءة ايفرزين ضد فيروس كورونا، وتلت الدراسة المعملية الأولى التي وضحت قدرته بتركيزات عالية على القضاء على فيروس كورونا المسبب لعدوى كوفيد-19 في أطباق المعمل.

ولكن هذه الدراسات أظهرت نتائج متضاربة للغاية، كما أن التقييم العلمي لها  يؤكد أنها وإلى الآن غير كافية للحكم على كفاءة ايفرزين في الوقاية من فيروس كورونا أو علاج العدوى به.

وذلك بسبب ضعفها من حيث التصميم أو الأعداد ، إضافة لاختلاف تصميماتها.

إلى الآن فالمنظمات العلمية الصحيّة في أوروبا والولايات المتحدة FDA واستراليا تحذر من استخدام ايفرزين في بروتوكول علاج كورونا خارج نطاق التجارب والدراسات العلمية.

ولذلك لم يلاق ايفرزين ترحيبا واسعا في هذه الدول بالمقارنة بالدول الأفريقية ودول أمريكا الجنوبية.

يمكن التعرف على الطريقة العلمية لترخيص دواء ما وتقديمه للبشر، وخطورة تخطي الطرق التي وضعها العلماء التقييم الطبي والترخيص الدوائي في مقال طب اليوم بهذا الرابط:

كوفيد-19 | العلاج بدواء ايفرزين تحول لهوس خطير في بعض الدول بحسب الخبراء، فما السبب؟

إقرأ أيضا..

دراسة تحسم الجدل وتوضح درجة كفاءة ارتداء كماتين معاً في الوقاية من كوفيد-19

كوفيد-19 | آخر تحديث للمقارنة بين لقاحات كورونا الرائدة بعد نشر نتائج دراسات 3 لقاحات جديدة

الشركة المنتجة ل “ايفرزين” تؤكد أنه ليس علاجا ل كوفيد-19 بحسب الأدلة العلمية الحالية

نصيحة عن فيروس كورونا (7) | كم من الوقت يكون المريض معدياً؟ ومتى ننهي العزل المنزلي بأمان؟

اعراض كورونا يوم بيوم (2) | لماذا تتأثر حاسة الشم؟ وما التمرينات والطرق التي تساعد على التحسن؟

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى