كوفيد-19أخبار طبية

علماء يطورون لبان (علكة) ناجح لتقليل انتشار فيروس كورونا – دراسة

العلكة (اللبان) المطورة استطاعت تقليل الحمل الفيروسي لجسيمات فيروس كورونا بنسبة 95% في العينات المعملية

عرض علماء في دراسة جديدة لبان (علكة)  يحوى بروتينات خاصة تستطيع أن تقلل من كمية فيروس كورونا في اللعاب مما يعمل على تقليل احتمالات انتقال الفيروس مع تحدث أو تنفس أو سعال الأشخاص المصابين بالعدوى.

وذلك يمكن أن يوفر دعما كبيرا للحد من انتشار كورونا الذي يحدث بسبب انتشار الفيروس من أشخاص لم تظهر عليهم اعراض المرض بعد.

يوجد بالفم وبالتحديد على خلايا اللثة نسخ من المستقبلات الخلوية التي يدخل فيروس كورونا إلى خلايا الجسم عن طريق الاتحاد بها، ويرمز لها بالعلماء بالحروف الانجليزية ACE2 (موضح في الصورة التالية).

يتحد البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا مع مستقبلات خاصة موجودة على سطح الخلية البشرية يرمز لها ب ACE2 ويمكن هذا الاتحاد الفيروس من الدخول إلى الخلية وبداية التكاثر والعدوى
يتحد البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا مع مستقبلات خاصة موجودة على سطح الخلية البشرية يرمز لها ب ACE2 ويمكن هذا الاتحاد الفيروس من الدخول إلى الخلية وبداية التكاثر والعدوى
science source rochester

 

استطاع اللبان (العلكة) الذي طوره علماء من جامعة بنسلفانيا الامريكية وأضافوا إليه نسخ من هذه المستقبلات أن يجذب جسيمات فيروس كورونا إليه.

وكانت النتيجة أن قل الحمل الفيروسي (عدد الجسيمات الفيروسية) في العينات التي تم اختبار تأثير وجود هذه العلكة المطورة معمليا فيها، وذلك بنسبة 95%.

تم نشر الدراسة الامريكية الجديدة  في الجورنال الطبي العلاج الجزيئي Molecular Therapy بتاريخ 10 نوفمبر.

الجيد أن العلكة المطورة (اللبان) والتي اظهرت نجاحها في تقليل الحمل الفيروسي الذي تعتد عليه احتمالات العدوى لها نفس المذاق  وتعطي نفس احساس العلكة التقليدية المعروفة.

كما أنه يمكن حفظها في درجات الحرارة العادية ولا تحتاج إلى التبريد في الثلاجات.

وما تأكد منه العلماء الباحثون أن المضغ لن يسبب تكسير المستقبلات الخلوية التي تعمل العلكة علي تقليل الحمل الفيروسي بواسطتها.

وبحسب ما دونه الباحثون في هذه الدراسة فاستخدام هذا اللبان (العلكة) لتقليل الحمل الفيروسي في اللعاب سوف يعطي دعما للقاحات كورونا، فيزيد من قوة التصدي لانتشار فيروس كورونا وايقاف موجاته المتصاعدة.

كما أن اللبان المطور سيكون مفيدا بشكل أكبر في الدول التي لا تتوفر فيها لقاحات كورونا بشكل كاف.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

كيف أثّر كوفيد-19 علي الصحة الانجابية للمرأة؟ – دراسة

أهم 12 سؤال عن أمان تلقي لقاحات كورونا في الحالات المختلفة

اصل فيروس كورونا | المريض رقم صفر سيدة اصيبت في هذا الزمان و المكان – دراسة

حبوب باكسلوفيد | فايزر تسمح بتصنيع اصدارت أقل سعرا من دوائها ضد كوفيد-19

زر الذهاب إلى الأعلى