أجهزة طبيةأمراض

الصداع النصفي | 3 أنواع يظهر بها، وما هي أسبابه؟

يعتبر الصداع النصفي Migrane من الحالات الطبية الشائعة، فهو يصيب إمرأة واحدة بين كل 15 إمرأة ورجل واحد بين كل 5 رجال بشكل تقريبي، وتبدأ الأعراض غالبا مع بدايات عمر الشباب.

ينقسم الصداع النصفي إلى ثلاثة أنواع بحسب اختلاف الأعراض التي يشعر بها الشخص والطريقة التي تبدأ بها.

تستخدم المسكنات لمحاولة السيطرة على أعراض هذا الصداع، إلا أن الاستخدام السئ لها يمكن أن يزيد الأعراض حدة والنوبات تكررا.

من المهم أن يهتم الطبيب ليس فقط بعلاج الصداع النصفي إنما بمحاولة تجنب حدوثة، وذلك بمعرفة المحفزات التي تؤدي لبدء نوباته وتناول بعض العقاقير الواقية إن لزم الأمر.

كما أن هناك بعض الأجهزة البسيطة  التي أظهرت الدراسات الحديثة فائدة واضحة لها في بعض الحالات، ولذا تم ترخيصها في السنوات الماضية في بريطانيا للعلاج والوقاية .

فما هي أعراض الصداع النصفي وما أنواعه؟ وكيف يتم علاج نوباته؟ وكيف يمكن أن نمنع تكرر هذه النوبات؟

ما هي أعراض الصداع النصفي؟

تختلف أعراض الصداع النصفي من شخص لآخر، وتعتبر  الآم الرأس المتوسطة الحدة أو شديدة الحدة  من أهم أعراض الصداع النصفي.

ويتميز آلام الرأس في حالة الصداع النصفي بحدوثها على شكل نبضات مؤلمة غالبا.

تحدث الآلام في أحد جانبي الرأس(نصف الرأس) في أغلب الأحوال، لكنها يمكن أن يحدث في الجانبين معا (في كل الرأس) في بعض الأشخاص،كما يمكن أن اتشمل الوجه والرقبة.

ويعاني الكثيرون من أعراض أخرى مصاحبة مثل:

  • الشعور بالغثيان
  • القئ
  • زيادة الأعراض والألم مع التعرض للضوء أو الأصوات المحيطة.

وبنسبة أقل يمكن أن تظهر أعراض مثل:

  • آلام بالبطن أو إسهال
  • ضعف التركيز 
  • وبنسبة أقل يمكن أن يظهر بعض التعرق أو الإحساس بالبرودة أو السخونة غير الطبيعية.

تستمر أعراض الصداع النصفي لمدة تتراوح ما بين 4 ساعات إلى 3 أيام، لكنه يمكن أن يسبب الإجهاد لمدة أسابيع تتلو نوبة أعراضه.

ما هي أنواع الصداع النصفي؟

ينقسم الصداع النصفي إلى ثلاثة أنواع وهي: صداع نصفي تسبقه هالة-صداع نصفي بدون هالة-صداع نصفي بدون آلام في الرأس. وفيما يلي توضيح مفصل لهذه الأنواع:

صداع نصفي تسبقه هالة (aura):

ويتميز هذا النوع بحدوث أعراض تحذيرية قبل بدء الصداع النصفي. تظهر الأعراض التحذيرية التي تسمى ب الهالة في 1 من كل 3 أشخاص، وهي مثل :

  • رؤية ومضات من الضوء أو خطوط أو أماكن  داكنة في مجال الرؤية (هالة بصرية)، وهي أكثر أعراض الهالة شيوعا.
  • إحساس كاذب بوخز إبر وتنميل في الجلد، يبدأ عادة في اليد وينتشر لأعلى الذراع قبل أن يصل للوجه والشفتين واللسان.
  • الشعور بدوخة
  • صعوبة التحدث
  • في بعض الحالات النادرة يمكن أن تظهر الهالة في شكل إغماء

تستمر هذه الأعراض التحذيرية (الهالة aura) لمدة تتراوح بين 5 دقائق إلى ساعة واحدة.

صداع نصفي بدون هالة (aura):

وهو النوع الأكثر شيوعا وتحدث فيه آلام الرأس بدون أن تسبقها أعراض تحذيرية.

صداع نصفي بدون آلام في الرأس:

ويسمى هذا النوع بالصداع النصفي الصامت، وفيه يعاني الشخص من أعراض الهالة التحذيرية أو أعراض الصداع النصفي الأخرى دون حدوث آلام في الرأس.

الشكل الكلاسيكي للصداع النصفي..

يحدث الشكل الكلاسيكي للصداع النصفي في بعض الأشخاص فقط يتكون من أربع مراحل:

-مرحلة ما قبل الصداع:  ويظهر فيها تغير في المزاج أو مقدار المجهود أو الشهية  أو السلوك، وتستمر لساعات أو أيام قبل بدء نوبة الصداع.

-مرحلة الأعراض التحذيرية: وهي ما تسمي ب الهالة (aura)

-مرحلة أعراض الصداع النصفي

-مرحلة التعافي بعد نوبة الصداع: حيث يستمر  الشعور بالتعب لعدة أيام بعد انتهاء نوبة الصداع النصفي.

متى يجب اللجوء إلى الطبيب؟

يجب الذهاب إلى الطبيب عند التعرض لأعراض الصداع النصفي الحادة أو المتكررة. يمكن للمسكنات البسيطة مثل باراسيتامول أو بروفين أن تخفف من آلام الرأس.

لكن التوصيات البريطانية تحذر من تناول المسكنات بشكل منتظم أو مفرط، حيث أن ذلك يمكن أن يزيد من صعوبة علاج الصداع النصفي على المدى الطويل.

يجب زيارة الطبيب إذا عانى الشخص من الصداع النصفي المتكرر  بمعدل 5 أيام في الشهر أو أكثر حتى إن كانت المسكنات تساعد في تخفيفة وتحسن الشخص.

وذلك لأنه في هذه الحالة يمكن أن ينتفع الشخص من العلاج الوقائي الذي يساعد على منع تكرر نوبات النوبات.

لا يوجد اختبار معين أو أشعة مميزة لتشخيص الصداع النصفي، فتشخيصة يعتمد على الشكل الإكلينيكي لشكوى المريض من نوبات صداع متكررة بالأعراض المميزة للصداع النصفي.

ويلجأ الطبيب أحيانا لإجراء بعض الأشعة والتحاليل لاستبعاد  وجود أسباب الأخرى للصداع.

ما هي أسباب الصداع النصفي؟

لا تزال الأسباب المؤكدة للصداع النصفي غير معروفة إلى الآن، إلا أن العلماء يعتقدون أنه  يحدث كنتيجة لتغييرات مؤقته في النواقل الكيميائية والأعصاب والأوعية الدموية في المخ.

وقد وضحت الدراسات الحديثة أن أعراض الصداع النصفي تحدث بسبب تغير في النشاط العصبي في المخ، يترتب عليه ارسال إشارات عصبية لأعضاء الجسم المختلفة فتحدث الأعراض.

أكدت الدراسات أن حوالي 50% من الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي يعاني أحد أفراد عائلاتهم من نفس الحالة مما يشير إلى أن الوراثة تلعب دورا هاما.

إقرأ أيضا على طب اليوم: الصداع المصاحب لنزيف المخ | 6 أعراض تميزه

ما هي الأسباب التي تحفز حدوث نوبات الصداع النصفي؟

تتنوع الأسباب التي تحفز حدوث نوبات الصداع النصفي ما بين الأسباب النفسية مثل التوتر والقلق، والأسباب الجسدية كالإرهاق والتعب وعدم النوم الكافي أو اتخاذ أوضاع غير صحية أثناء الجلوس أو الوقف.

ويمكن للرياضات العنيفة أن تحفز بدء نوبات الصداع النصفي، كما أن بعض التغيرات الهرمونيةمثل بداية دورة الطمث يمكن أن ترتبط بحدوث نوبات الصداع.

وهناك أسباب أخرى تتعلق بالبيئة والتغذية وتناول بعض العقاقير، وفيما يلي توضيحا لأمثلة لها:

أسباب تتعلق بالتغذية مثل:

-نقص السكر في الدم الذي يمكن أن يصاحب التغذية غير الجيدة

-جفاف الجسم وعدم شرب السوائل بكميات كافية

-أنوع معينة من الأطعمة  مثل: الحمضيات-الشوكولاته

-الأطعمة الغنية بمادة تسمى تايرامين tyramine مثل: اللحوم المصنعة-الأسماك المدخنة والمملحة-أنواع من الجبن مثل الشيدر-وأي أطعمة يتم حفظها خارج الثلاجة لفترة.

محفزات بيئية مثل:

-الأصوات الصاخبة

-الروائح النفاذة ودخان السجائر

-الإضاءة الساطعة أو ذات الوميض مثل شاشات التلفاز أو الكمبيوتر

-تغيرات الطقس : ارتفاع الرطوبة أو درجة حرارة الطقس، أو النقص في درجة الحرارة.

بعض العقاقير مثل:

العقاقير المنومة-العقاقير التي تمنع الحمل-بعض العلاجات الهرمونية للنساء (HRT).

ويُنصح المريض بمحاولة تسجيل المحفزات التي يمكن أن تكون أدت إلى بدء نوبة الصداع في حالته، حتى يتمكن من معرفتها في المستقبل ويتجنبها على قدر الإمكان.

يمكن التعرف علي الطريقة الصحيحة ل علاج الصداع النصفي في مقال طب اليوم بهذا الرابط: علاج الصداع النصفي: كل ما يهم أن تعرفه عن الطرق الطبيعية واستخدام الأدوية والأجهزة المنزلية

يمكن التعرف علي العلاج الوقائي الذي يهدف للحماية من تكرر نوبات الصداع النصفي في مقال طب اليوم بهذا الرابط: الصداع النصفي المزمن | الوقاية من نوباته في 3 خطوات

إقرأ أيضا..

3 علامات توضح الفرق بين الصداع العنقودي والصداع النصفي؟ 

كيف يتم التعامل مع الصداع بحسب التوصيات البريطانية؟ ومتى يكون الذهاب للطبيب ضروريا؟

الدوار الالكتروني حالة يسببها الموبايل | 10 طرق يمكنها أن تحميك 

ارتجاع المريء وحرقة فم ( رأس ) المعدة: الأسباب والعلاج بحسب التوصيات البريطانية.. 

 جرثومة المعدة: ما هي مشاكلها؟ وكيف يمكن التخلص منها؟بحسب التوصيات البريطانية..

فيبروميالجيا: كيف يعرف المصاب أن آلامه المستمره بسبب هذا الداء ؟ أحدث توصيات العلاج والتعايش..

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى