أخبار طبيةتغذية وصحة

مخاطر سخان الغاز |5 اعراض منذرة تسبق الاختناق بغاز اول اكسيد الكربون؟

تختلف الاعراض التي تظهر مع اول اكسيد الكربون "القاتل الصامت" بحسب تركيزه في الهواء

هناك 5 اعراض منذرة قد تسبق الاغماء والاختناق الذي يحدث مع التعرض لغاز اول اكسيد الكربون  المنبعث من سخان الغاز أو غيره من الاجهزة التي تتضمن احتراق الوقود.

هذه الاعراض هي:

-الصداع (خاصة في مقدمة الرأس)

-الشعور بالدوار (الدوخة)

-الميل للقىء

-الارهاق الزائد

-التشنجات، وتحدث مع التعرض لتركيزات مرتفعة من غاز اول اكيد الكربون والمعروف بالقاتل الصامت.

ينطلق هذا الغاز في أي وقت مع الاحتراق لأي أنواع الوقود سواء كان الغاز الطبيعي أو الفحم أو الخشب.

يمكن التعرف على طرق الوقاية من مخاطر التعرض لهذا الغاز في مقال طب اليوم بهذا الرابط: جهاز بسيط يحميك من مخاطر التدفئة بالغاز أو سخان الغاز – القاتل الصامت -الاختناق

ما هي الاعراض التي تظهر مع التأثر بغاز اول اكسيد الكربون بحسب تركيزه في الهواء؟

تختلف الاعراض التي تظهر مع التأثر بغاز اول اكسيد الكربون بحسب تركيزه في الهواء.

وهي كما يلي:

-تركيز 50 جزء في المليون:  لا تظهر هنا اعراض على الاشخاص الأصحاء. وهذا التركيز هو أقصى تركيز مسموح به لمدة 8 ساعات متواصلة بحسب التوصيات الامريكية

-تركيز 200 جزء في المليون: صداع بسيط و ارهاق عام ودوار (دوخة) وميل للقيء، وذلك بعد 3 ساعات

-تركيز 400 جزء في المليون: صداع في مقدمة الرأس خلال 1-2 ساعة من التعرض المستمر لهذا التركيز، وبهدد هذا التركيز الحياة بعد 3 ساعات

-تركيز 800 جزء في المليون: دوار(دوخة) وميل للقيء وتشنجات خلال 45 دقيقة، وفقدان الوعي يحدث خلال ساعتين، وتحدث الوفاة خلال 2-3 ساعات

-تركيز 1,600 جزء في المليون: صداع ودوار وميل للقيء خلال 20 دقيقة،  وتحدث الوفاة خلال  ساعة واحدة.

آثار التعرض المستمر لمستويات متوسطة الارتفاع من غاز اول اكسيد الكربون..

تتضمن اثار التعرض المستمر لمستويات متوسطة الارتفاع من هذا الغاز ما يلي:

الصداع المتكرر من نوع صداع التوتر والشعور بالدوار

-الضعف والإرهاق

-الميل للقيء أو القيء وآلام البطن

-اضطراب نبضات القلب

ضيق التنفس

ويمكن أن تتطور الأعراض تدريجيا بمرور الموقت حتى تصل إلى فقد الاتزان وتأثر الذاكرة وقوة الإبصار وحدوث أزمة قلبية.

 لماذا يسمى غاز أول أكسد الكربون ب القاتل الصامت؟ وما هو تأثيره؟

يسمى غاز اول أكسيد الكربون بالقاتل الصامت لأنه لا طعم ولا رائحة ولا لون له، ولذلك لا يشعر الأشخاص بانبعاثه وتراكمه في مكان مغلق بسبب احتراق الوقود حتى يسبب التشنجات وفقد الوعي والاختناق فجأة.

بمجرد استنشاق غاز اول اكسيد الكربون فإنه يصل إلى الدم ويتحد من الهيموجلوبين (الجزء الذي يحمل الأكسجين في الدم ويوجد في كرات الدم الحمراء).

وينتج عن ذلك تكون مركب يسمى كربوكسي-هيموجلوبين، مما يؤدي لفقد قدرة الدم على حمل الأكسجين وتوصيله للخلايا، مما يسبب موتها.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

برودة اليدين والقدمين  | 7 علامات تعني ضرورة استشارة الطبيب

ما أفضل طريقة صحية لتدفئة المنزل في الشتاء؟ – أفضل مدفأة

الدوار الالكتروني حالة يسببها الموبايل | 10 طرق يمكنها أن تحميك 

اسباب الدوخة (الدوار) | 6 اسباب رئيسية

موضوعات قد تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى