أخبار طبيةأمراضادوية

في 6 حالات تزيد أهمية تلقي لقاح الانفلونزا الموسمية

أهمية لقاح الانفلونزا زادت مع ظهور عدوى كوفيد-19 لعدة أسباب

لقاح الانفلونزا هو لقاح آمن وفعال يساعد تناوله في أوقات الخريف أو بداية الشتاء من كل عام على الوقاية من مضاعفات عدوى الانفلونزا.

وحيث أن احتمالات هذه المضاعفات تكون أكبر بالنسبة لبعض الأشخاص،  فإن أهمية تلقي لقاح الانفلونزا تكون أكبر في هذه الحالات.

كما أن أهمية لقاح الانفلونزا قد زادت مع ظهور عدوى كوفيد-19 لعدة أسباب.

أولها أن الإجراءات الوقائية ضد كورونا قد قللت من التعرض الطبيعي لفيروس الانفلونزا وبالتالي الحماية الطبيعية التي يمكن أ يكتسبها البعض.

،ذلك فضلا عن خطر الاصابة بعدوى الانفلونزا وعدوى كوفيد-19 في نفس الوقت، بالمقارنة بالحماية التي يمنحها لقاح الانفلونزا لك ولمن حولك.

أوصت المنظمة الطبية الاسترالية قد بأن يكون هناك أسبوع بين تلقي لقاح الانفلونزا وجرعة من لقاحات كورونا كإجراء احترازي مع التأكيد بأنه لا تعاض بين اللقاحين.

لكن المستشفيات البريطانية أوضحت أمان تلقي  اللقاحين (لقاح كورونا ولقاح الانفلونزا في نفس الوقت).

من هم الأشخاص الذين تنصحهم التوصيات الطبية بتناول لقاح الإنفلونزا؟ 

تنصح التوصيات البريطانية بتناول لقاح الإنفلونزا لكل الأشخاص بداية من عمر سنتين ولكنها تؤكد على أهمية تناول اللقاح هذا العام للفئات التالية:

1-الأشخاص في عمر 50 عام أو أكبر، والأشخاص الذين سيتمون عامهم الخمسين بحلول نهاية مارس 2022.

2-الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة معينة وأمراض تؤثر على المناعة مثل الأمراض السابق ذكرها.

3-النساء الحوامل, وبانتقال مكونات المناعة التي تكونت بجسم الأم للجنين تتوفر الحماية له وتستمر لأشهر بعد ولادته.

4-الأطفال من عمر سنتين إلى عمر 11 عام، أو 17 عام في حالة الاصابة بأحد الحالات الصحية التي قد تزيد من مضاعفات الانفلونزا

5-الأشخاص العاملين في القطاع الطبي من أطباء وتمريض وغيرهم.

6- المرضى ذوي الحالات الطبية التي تزيد من خطورة التعرض لعدوى الانفلونزا،  ذلك بالإضافة لأهمية تطعيم الأشخاص الذين يعيشون معهم بهدف تقليل فرص انتقال العدوى لهم.

ما الحالات الطبية التي يوصى معها  بتناولها لقاح الانفلونزا؟

تتضمن الحالات الطبية التي يوصى معها بتناولها لقاح الانفلونزا ما يلي:

-الأمراض تنفسية مثل حساسية الصدر (الربو) والانسداد الرئوي المزمن.

-مرضى السكري

-امراض القلب مثل امراض الشريان التاجي، أو فشل عضلة القلب

السمنة المفرطة، حيث يقدر مقياس كتلة الجسم ب 40 أو أكثر

-مرض الكلى المزمن (ضعف وظائف الكلى)

-امراض الكبد مثل التهاب الكبد بأنواعه

-امراض عصبية مثل مرض باركنسون و مرض التصلب المتعدد و الشلل الدماغي والتصلب الجانبي الضموري

-امراض الطحال، مثلا في حالة الانيميا المنجلية  وانيميا البحر المتوسط أو في حالات استئصال الطحال

-ضعف الجهاز المناعي ونقص المناعة، ولذلك أسباب مختلفة منها التعرض لأمراض مثل عدوى فيروس نقص المناعة البشري أو الاورام  أو تناول أدوية تضعف المناعة مثل الكورتيزون وأودية علاج الأورام وبعض الحالات المناعية مثل الروماتيزم.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

هل يمكن أن يسبب لقاح الانفلونزا الاصابة بعدوى الانفلونزا؟

لماذا نحتاج إلى لقاح الانفلونزا الموسمية كل عام؟ وما درجة حمايته؟

دراسة تشير لدور تطعيم الانفلونزا في مقاومة كوفيد-19

كيف انتهت موجات وباء الانفلونزا الأسبانية بعد قتلها عشرات الملايين؟

لقاح الانفلونزا: مع زيادة أهميته تعرف على موانع تناوله وأعراضه الجانبية المحتملة

زر الذهاب إلى الأعلى