أمراضتغذية وصحة

علاج الانتفاخ مع القولون العصبي – حمية منخفضة الفودماب

حمية غذائية أثبتت نجاحها في علاج الانتفاخ في معظم مرضى القولون العصبي; حمية منخفضة الفودماب

الانتفاخ عرض شائع يمكنه أن يؤثر على الأشخاص في كل الأعمار، وفي العديد من الأحوال يكون مصاحبا لمرض القولون العصبي.

يؤدي الانتفاخ المستمر لتأثيرات اجتماعية ونفسية سلبية، وتوضح المواقع الصحية البريطانية أنه لا يزال غير مفسر علميا بشكل كامل إلى الآن.

إلا أن الدراسات العلمية الحديثة قد وضعت استراتيجيات لحمية غذائية خاصة-تسمى بالحمية الغذائية منخفضة الفوداماب-ثبتت فاعليتها في  تحسن الانتفاخ والأعراض المصاحبة له في حوالي 85% من مرضى القولون العصبي.

تنصح المواقع الصحية البريطانية مرضى القولون العصبي بتجربة اتباع هذه الحمية، التي تتضمن التأكد من تأثير تجنب بعض أنواع الأطعمة مرتفعة الفودماب على تحسن حالة المريض.

يتم اتباع هذه الحمية بمساعدة اخصائي التغذية بالامتناع عن كل الأطعمة مرتفعة الفود ماب مبدأيا ثم تجربة إعادة كل نوع من أنواعها على حدى.

ويساعد على ذلك الاحتفاظ بمفكرة غذائية يسجل فيها الشخص أنواع الأغذية التي يتناولها ليحاول التعرف على ما يزيد اعراضه سوءا.

ما هي الحمية الغذائية منخفضة الفودماب؟

الحمية الغذائية منخفضة الفودماب تحاول تجنب أنواع من الأغذية مرتفعة الفودماب، والفودماب هي كلمة تزمز لأصناف من الكربوهيدرات والسكريات القابلة للتخمر في الأمعاء .

وهي تتضمن: سكريات أحادية-سكريات ثنائية-سكريات متعددة-وبوليول وهو نوع آخر من السكريات. حيث وضحت الدراسات أن الأمعاء الدقيقة لا تستطيع امتصاص هذه العناصر الغذائية بشكل جيد.

ووجد أن الأطعمة الغنية بالفودماب ترتبط بزيادة عمليات التخمر بفعل بكتيريا القولون وينتج عن ذلك زيادة انتاج الغازات.

كما أن هذه الأطعمة تسبب تأثرا إسموزيا يزيد من سحب الماء في الأمعاء، وتؤدي زيادة الغازات والسوائل إلى انتفاخ القولون وتغير سرعة هضم الطعام.

وبالإضافة إلى الغازات، ينتج عن ذلك آلاما بالبطن وإسهال في بعض الأحوال، ولذلك فالتقليل من هذه الأطعمة يمكنه أن يساعد على تحسن الانتفاخ وآلام البطن وخروج الغازات.

ما هي الأطعمة مرتفعة الفودماب (يجب التقليل منها)؟

فيما يلي قائمة بأهم الأطعمة مرتفعة الفودماب والتي يجب التقليل من الأنواع التي تزيد الأعراض منها (بحسب جامعة هارفارد الأمريكية):

-بعض الفواكه مثل: التفاح – الكريز -الخوخ – النكتارين – البطيخ- المانجو -الكمثرى

-بدائل السكر الصناعية مثل: سوربيتول – مانيتول – إيزوماليت الموجود في العلكة بدون سكر وحبوب النعناع وأدوية الكحة.

-الألبان التي تحتوي على اللاكتوز: الحليب – الزبادي – الآيس كريم – بعض أنواع الجبن مثل الريكوتا

-البقوليات: مثل البازلاء والعدس والحمص والصويا

-الخضروات الخضراء مثل البروكلي والكرنب والقرنبيط والمشروم والثوم والبصل

-من الحبوب: القمح والشعير.

ما هي الأطعمة منخفضة الفودماب (يجب الإكثار منها)؟

تتضمن الأطعمة منخفضة الفودماب بحسب جامعة هارفارد الأمريكية ما يلي:

-الألبان: الحليب الخالي من اللاكتوز – حليب الأرز  وحليب الصويا وحليب اللوز – والأجبان الصلبة مثل الفيتا

-الفواكه مثل: الموز -الجريب فروت – الكانتالوب – البرتقال – الليمون – الكيوي – الفراولة.

-الخضروات: الجزر – الخيار – الباذنجان – الخس – الزنجبيل – البطاطس – الزيتون

-البروتينات الحيوانية بأنواعها: اللحوم والدجاج والبيض والأسماك

-المكسرات: الفول السوداني – اللوز – الصنوبر – الجوز (عين الجمل)

-الحبوب: الشوفان – الأرز – الذرة  – الكينوا.

ويوضح الموقع الصحي لجامعة هارفارد الأمريكية رأي بعض الخبراء الذين يرون الحمية منخفضة الفودماب تحرم المريض من أنواع كثيرة ومفيدة من الأغذية.

ولذلك فلا ينصح بالامتناع عن كل الأغذية مرتفعة الفودماب ، إنما هي فقط حمية تساعد المريض على وضع خطة للتعرف على انواع الطعام التي يمكن بالتقليل منها رفع جودة حياته وتقليل الأعراض التي يعاني منها.

وذلك مع الحفاظ على التغذية الجيدة المتوازنة الهامة للصحة وممارسة الرياضة بانتظام.

دليل التغذية الصحية المتوازنة
دليل التغذية الصحية المتوازنة
ipswichandeastsuffolkccg.nhs

إقرأ ايضا..

زر الذهاب إلى الأعلى