أخبار طبيةأمراضصحة طفلك

ما الفرق بين التوحد و متلازمة اسبرجر و طيف التوحد؟ – الاوتيزم

متلازمة اسبرجر  وتسمي أيضا اضطراب اسبرجر هي حالة وصفها لأول مرة طبيب أطفال إيطالي عام 1940 لاحظ وجود أعراض شبيهة بأعراض التوحد ومشاكل تتعلق بالتواصل الاجتماعي في اطفال لا يعانون من مشاكل في تطور اللغة أو صعوبات التفكير والتعلم.

ورأى العديد من الخبراء وقتها متلازمة اسبرجر  كحالة أبسط من التوحد ويدأ استخدام صيغة “التوحد ذو الادآء المتفوق” لوصف هذه الاعراض التي يعاني منها بعض الاطفال.

وفي عام 1994  بدأ وصف اضطراب اسبرجر كحالة تشخيصية منفردة في توصيات  الرابطة الامريكية للطب النفسي في العدد التي يرمز له ب DSM-IV.

وفي عام 2013 وفي  العدد الذي يرمز  له ب DSM-5 تم وضع متلازمة اسبرجر والتوحد وبعض الاضطرابات الأخرى تحت مفهوم واحد وهو “اضطراب طيف التوحد”.

ما الذي يميز اضطراب اسبرجر عن التوحد العادي؟

نستعرض معا فيما يلي ما يميز اضطراب اسبرجر عن التوحد العادي.

1. الاعراض بسيطة وعدم وجود التأخر اللغوي ولكن..

تكون اعراض متلازمة اسبرجر بسيطة بالمقارنة بأعراض التوحد، ولغير المتخصصين فقد يبدو طفل اسبرجر طبيعيا (لا يعاني من مشكلة مرضية) ولكنه يتصرف بطريقة غريبة.

ويكون للاطفال المصابون بمتلازمة اسبرجر في الغالب حصيلة لغوية جيدة مناسبة لأعمارهم وأيضا قدرة طبيعية على التفكير.

لكن قد يكون هناك نماذج غير معتادة للتحدث، فقد تكون طريقة الكلام رسمية أو يكون التكرار سمة واضحة معها أو يكون الصوت مرتفع بشكل غريب.

ويجد اطفال اسبرجر بعض الصعوبات في فهم حس الدعابة في الكلام والتلميحات اللغوية، أيضا قد لا يستطيعون فهم طبيعة تبادل الحوار مع الأشخاص.

2.صعوبة في التفاعل مع الآخرين وليس فقد الاهتمام..

وفي الوقت الذي يوصف فيه اطفال التوحد بأنهم غير مهتمين بالاشخاص حولهم، فإن الحال يختلف مع الذين يعانون من مرض اسبرجر.

فهم في الغالب يريدون التفاعل مع الآخرين لكنهم يجدون صعوبة في ذلك ولا يعرفون كيفية تحقيقه.

3.تصرفات غريبة..

قد تظهر صعوبات التفاعل الاجتماعي في شكل تصرفات غريبة في المواقف الاجتماعية المختلفة أو عدم استيعاب للقواعد الاجتماعية المعروفة أو قد يظهر عليهم  أنهم لا يهتمون بمشاعر الآخرين.

وقد يكون هناك صعوبة في استمرار الاتصال البصري (بالنظر في عيني الشخص الذي يتم التحدث معه ) أو عدم القدرة علي المشاركة في المحادثات.

وفي الغالب يعاني المصابون باضطراب اسبرجر من عدم القدرة على فهم أو استخدام التلمبحات والإيماءات الاجتماعية المتعارف عليها أو النكات.

إقرأ أيضا على طب اليوم: يمكننا تجنب التوحد (الاوتيزم) بتحسين التواصل مع الاطفال الرضع

4.هوس بالأشياء التي يحبونها..

يكون اهتمام اطفال اسبرجر بأشياء معينة أقرب للهوس.

ومن ذلك مثلا حب تجميع الأشياء مثل الأحجار و الأصداف أو الاهتمام البالغ بأحد جوانب المعرفة مثل احصائيات كرة القدم.

5.صعوبات التعلم والتفكير أوضح مع التوحد..

ومع ظهور صعوبات التعلم والتفكير  بشكل واضح في حالات التوحد فإن ذلك لا يكون بدرجة  ملحوظة في حالات اسبرجر، حيث يكون لأغلب الاطفال المصابين بمتلازمة اسبرجر مستوى ذكاء مناسب للعمر أو أكثر.

وفي تعلمهم يكون لديهم ذاكرة جيدة وقدرات تفكير طبيعية بشكل عام.

لكن تكون هناك صعوبات في فهم المعلومات التي تحتاج للتفكير التجريدي، وهو ما يعني صعوبة فهم المقصود غير  الصريح من المعلومات والأفكار.

لا تعتبر الصعوبات الحركية أحد الأعراض المميزة لمتلازمة اسبرجر لكن بعض الاطفال المصابين باضطراب اسبرجر يعانون من بعض التأخر في المهارات الحركية وقد تظهر حركاتهم بشكل غير متزن أحيانا أو غريب.

ملخص من طب اليوم..

وضعت توصيات الطب النفسي الحديثة كلا من متلازمة اسبرجر والتوحد -اللذان يظهران في شكل مشاكل تتعلق بالتواصل الاجتماعي- تحت مفهوم واحد وهو اضطرابات طيف التوحد.

الفرق الأساسي الذي لاحظه العلماء بين اضطراب اسبرجر والتوحد هو عدم وجود  مشاكل في تطور اللغة أو صعوبات التفكير والتعلم بشكل واضح في حالة اضطراب اسبرجر بالمقارنة بالتوحد.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

ولد أم بنت؟ إنه فقط في جينات الأب – تحديد نوع الجنين

نتائج مدهشة| هل يزيد وقت الشاشات الاكترونية اعراض فرط الحركة وتشتت

اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه في الأطفال: 9 نصائح هامة تساعد على التحسن

علاج اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه.. 5 أنواع من الأدوية المرخصة التي تساعد على التحسن

موضوعات قد تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى