تغذية وصحةأخبار طبيةأمراض

مضادات الاكسدة | هل تؤخر آثار التقدم في العمر وتحمي من السرطان؟ 

من أين تحصل أجسامنا على مضادات الاكسدة؟

تنتشر المقالات والاعلانات التي تروج لفوائد مضادات الاكسدة والتي تتضمن تأخير آثار التقدم في العمر والوقاية من السرطان وامراض القلب وضعف البصر.

وذلك يدعمه العديد من الدراسات المعملية والمشاهدات العلمية التي تتضمن سؤال المشاركين عن طريقة تغذيتهم والمكملات الغذائية التي يتناولونها ثم تتبع معدلات حدوث الامراض.

حيث ظهر في هذه الدراسات فائدة تناول تغذية غنية بمضادات الاكسدة، خاصة التغذية الغنية بالخضروات والفواكه متعددة الالوان والاصناف.

لكن الدراسات العلمية الدقيقة  التي حاولت تقييم تناول مضادات الاكسدة في شكل  مكملات غذائية أو حبوب مثل حبوب فيتامين E لا تدعم هذه الفوائد.

هذه الدراسات الدقيقة تعتمد على تقسيم المشاركين لمجموعتين، ومقارنة نتائج تناول المشاركين في احد المجموعتين لمكملات مضادات الاكسدة، بمجموعة المقارنة التي تناول افرادها دواء وهمي (placebo).

والأكثر- وبحسب خبراء جامعة هارفارد الامريكية فإن الاكثار من تناول مضادات الاكسدة في شكل مكملات وحبوب قد يسبب الضرر للجسم.

لذلك فإن النصيحة التي يدعمها العلم هي محاولة الحصول على مضادات الاكسدة من التغذية الصحية المتوازنة الغنية بالخضروات والفاكهة.

ما هي مضادات الاكسدة؟

“مضادات الاكسدة” هي مفهوم عام يصف أي مادة تستطيع أن تبطل مفعول الجزيئات الحرة غير المستقرة free radicals.

حيث أن هذه  الجزيئات الحرة  يمكنها أن تدمر الحمض النووي لخلايا الجسم “دي ان اي” DNA، والأغشية الخلوية وباقي أجزاء الخلايا

يمكن توضيح ذلك عندما نعرف بأن هذه الجزيئات الحرة ينقصها الكترون مكمل، مما يجعلها تستطيع سرقة الكترونات من الجزيئات الأخرى وينتج عن ذلك تدميرها.

تعمل مضادات الاكسدة على الوقاية من هذا التأثير المدمر للجزيئات الحرة عن طريق تزويدها بالالكترونات الناقصة وايقاف نشاطها الذي يهدد الخلايا

تعمل بعض الفيتامينات مثل فيتامين C و فيتامين E بالاضافة لبعض المعادن مثل النحاس والزنك والسيلينيوم كمضادات للاكسدة، ذلك بالاضافة لوظائفهم الحيوية الأخرى.

مضادات الاكسدة | هل تؤخر آثار التقدم في العمر وتحميك من السرطان؟ 
مضادات الاكسدة | هل تؤخر آثار التقدم في العمر وتحميك من السرطان؟ 
elements.envato

إقرأ أيضا على طب اليوم: المكملات الغذائية ل اوميجا 3 (اوميغا ٣) ليست خيارا ناجحا, فلمَ؟

من أين تأتي الجزيئات الحرة التي تسبب تدمير الخلايا وأجزائها؟

يعتبر تكون الجزيئات الحرة المدمرة للخلايا free radicals جزء من حياتنا لا يمكننا تجنبه.

حيث يكون الجسم هذه الجزيئات الحرة مع التعرض لمؤثرات بيئية متعددة مثل دخان السجائر والاشعة فوق البنفسجية وتلوث الهواء.

كما أنها تتكون نتيجة لبعض العمليات الحيوية في الجسم.

فمثلا يتضمن دفاع الجهاز المناعي ضد الفيروسات والميكروبات المختلفة تكوين بعض الجزيئات الحرة لمهاجمة هذه الميكروبات.

ويحدث بعض التكون الطبيعي لهذه الجزيئات أثناء ممارسة الرياضة، وهو تكون يبدو ضروريا حيث لا شك في فوائد ممارسة الرياضة بانتظام لصحة الجسم بشكل عام

من أين تحصل أجسامنا على مضادات الاكسدة؟

تحصل أجسامنا علي مضادات الاكسدة من مصادر مختلفة تتضمن ما يلي:

1-تكون خلايا اجسامنا بعض مضادات الاكسدة بشكل طبيعي، وذلك مثل حمض الفا لايبولك alpha lipoic acid أو جلوتاثايون glutathione.

2-تعتبر الاغذية الغنية ببعض الفيتامينات وأهمها فيتامين C وفيتامين E والمعادن مثل الزنك والنحاس والسيلينيوم مصدرا وفيرا لمضادات الاكسدة.

3-تمدنا النباتات بكمية وفيره من التركيبات الكيميائية الخاصة التي تسمى فايتو كيميكالز phytochemicals والتي لها خواص مضادة للاكسدة.

فعلي سبيل المثال، بعد أن يعطي فيتامين C الكترونا للجزيئات الحرة الخطيرة تساعد المادة الكيميائية النباتية هيسبرتين hesperetin (يوجد في البرتقال والفواكة الحمضية) على إعادة فيتامين سي لحالته الاصلية المضادة للاكسدة.

كما تأكدت الخواص المضادة للأكسدة ل:

-الكاروتينويدز Carotenoids  مثل ليكوبن lycopene الموجود في الطماطم

-الفلافينويد flavonoids الموجودة في التوت البري والتفاح والبصل والشاي الاخضر.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

المكملات الغذائية (حبوب الفيتامينات والمعادن) لها خطورتها.. فما المصادر الطبيعية؟

هل يحميك فيتامين سي من نزلات البرد؟ – الاجابة ستدهشك

اللحوم المصنعة مثل اللانشون | هل  ترتبط  فعلا ب السرطان؟ ولمَ؟

لا تتجاهل الأعراض المحتملة ل السرطان | 8 أعراض تحتاج للاطمئنان

زر الذهاب إلى الأعلى