أبحاثأخبار طبية

هل يرتبط ظهور الشعر الأبيض مبكرا باحتمالات أكبر لأمراض القلب؟

طب اليوم يستعرض معكم رأي مؤسسة القلب البريطانية في دراسة أشارت إلى ذلك

جميعنا يعرف أن التقدم في العمر يزيد من احتمالات التعرض لأمراض القلب وفي نفس الوقت يزيد من احتمالات تغير لون الشعر إلى اللون الأبيض.

ولهذا السبب قد يبدو ظاهريا أن هناك علاقة بين لون الشعر الأبيض وتأثر صحة القلب، وهو ما أشارات إلية دراسة حديثة بالفعل، لكن لهذه الدراسة نقاط ضعف كبيرة.

هذا ما تؤكده مؤسسة القلب البريطانية، حيث أن الدراسة تشير لوجود علاقة بين الشعر الأبيض وأمراض القلب، لكنها لا تثبت سبب هذه العلاقة وتأثيرها.

تحتاج هذه النظرية لإجراء دراسات علمية أكبر وأقوى قبل أن نستطيع استخدام لون الشعر كمؤشر لاحتمالات امراض القلب والاوعية الدموية.

جاء في هذه الدراسة الحديثة: أن المرضى الذين يعانون من امراض الشريان التاجي كانت لهم مستويات أعلى من الشعر الأبيض بطريقة واضحة إحصائيا.

لكن الدراسة لم توضح قدر هذه الاحتمالات، وإلى أي حد يزداد تعرض شخص ما لأمراض القلب بسبب تغير لون شعره إلى الأبيض.

كما أن المشاركين في الدراسة كانوا فقط من الرجال، ولذلك لا يمكن أن يتم تطبيق النتائج على النساء.

هذا فضلا عن أن عدد الأشخاص في الدراسة كان قليلا بالنسبة لهذا النوع من الدراسات; 545 شخص، وذلك قد يشير إلى أن النتيجة قد تكون لمجرد الصدفة أكثر من كونها علاقة حقيقية مؤكدة.

وكان معظم  ال545 شخص المشاركين في الدراسة مصابين ب امراض الشريان التاجي،  بينما كان هناك 109 شخص سليم فقط.

لذلك لا يمكننا الاعتماد على هذا العدد الصغير للخروج بنتيجة  تقول أن عدم تغير لون الشعر إلى الأبيض يعني احتمالات أقل لأمراض القلب.

تزداد احتمالات امراض القلب مع تقدم العمر ، وبالتحديد بداية من عمر الخمسين، وتوضح الإحصائيات أن 4 من كل 5 اشخاص يموتون ب الأزمة القلبية يكونون في 65 من العمر أو أكبر.

لماذا تزداد احتمالات أمراض القلب مع  تقدم العمر؟

تحدث امراض القلب مع تقدم العمر بسبب تأثر الاوعية الدموية التي تغذي القلب، حيث تؤدي الترسبات الدهنية على الجدر الداخلية لهذه الأوعية إلى اعتراض التدفق الدموي الذي يمد خلايا القلب بالغذاء والأكسجين.

وقد يتسبب ذلك في تكون الجلطة الدموية وحدوث الأزمة القلبية التي تتعرض فيها بعض أنسجة القلب للتلف (كما هو موضح في الصورة التالية).

كيف تحدث امراض الشريان التاجي والأزمة القلبية
كيف تحدث امراض الشريان التاجي والأزمة القلبية
hri.org

كما يؤدي التقدم بالعمر إلى نقص مرونة الأوعية الدموية بشكل يعيق تدفق الدم فيها بسهولة، وحين يصاحب ذلك تغذية غير صحية وعدم ممارسة لل رياضة بانتظام فإن احتمالات امراض القلب تزيد.

ويعتبر التدخين وعدد سنوات الاستمرار عليه وارتفاع الكوليستيرول من أهم عوامل الخطورة.

وذلك إضافة إلى وجود امراض مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم  ومرض الكلي، وهي حالات تحتاج لمتابعة جيدة وسيطرة مناسبة عليها حتى  لا تسبب مضاعفات القلب.

يسمى الوعاء الدموي أو الشريان الذي يغذي عضلة القلب بتفريعاته بالشريان التاجي، ولذلك تسمى الأمراض التي تحدث بسبب تأثره ب امراض الشريان التاجي (موضح بالصورة السابقة).

تؤكد التوصيات البريطانية فائدة واضحة لاتباع النظام الغذائي المسمى ميديتيرينيان دايت  وممارسة الرياضة بانتظام في الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية.

ذلك بالإضافة لأهمية الامتناع عن التدخين وانقاص الوزن الزائد في تقليل احتمالات الإصابة  بامراض الشريان التاجي وامراض القلب والشرايين بشكل عام.

إقرأ أيضا..

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى