آخر الأخبار من وزارات الصحة في العالمأخبار طبية

بعد قتله لطفل في الهند، ما خطورة تحول فيروس نيباه إلى وباء

ماذا يعرف العالم عن فيروس نيباه؟ - الفيروس الجديد

أعلنت السلطات الرسمية في الهند يوم الأحد الماضي أن عدوى فيروس نيباه كانت السبب في وفاة طفل في الهند يبلغ من العمر 12 عام، وذلك بعد أن قضى أسبوعا في المستشفى.

دخل الطفل المريض إلي المستشفى لعلاج أعراض ارتفاع درجة حرارة الجسم ولكن حالتة ازدادت سوءا علي مدى أسبوع حتي وصلت إلى التهاب المخ.

أثارت هذه التصريحات مخاوفا علمية بخصوص إمكانية تحول عدوى فيروس نيباه إلى وباء في وقت لا يزال العالم يحاول مكافحة وباء كورونا الذي أرهق أرواح الملايين من البشر.

والحقيقة أن فيروس نيباه ليس فيروسا جديدا، لكنه تسبب في بعض الانتشارات المحدودة خلال السنوات الماضية منذ بدء اكتشافه عام 1998، ومع ذلك فهو لم ينجح في التحول لوباء.

وبالرغم من ارتباطه  باحتمالات وفاة مرتفعة للغاية بالمقارنة بفيروس كورونا، إلا أن عدم ظهوره في شكل أوبئة واسعة أو جائحة عالمية حتي الآن يجعله أقل تأثيرا علي العالم بشكل عام، وهو ما يوضحه مقال طب اليوم بهذا الرابط:

هل الفيروس الجديد “فيروس نيباه” أخطر من فيروس كورونا؟ (الرأي العلمي )

لكن وبحسب الخبراء فإنه لا يمكننا بشكل تام استبعاد تحول عدوى فيروس نيباه إلي وباء، ولذلك فإن الجهود يجب أن تتركز لمحاصرة هذه العدوى ومنعها من الانتشار.

وهو ما سارعت إليه السلطات الهندية فور ظهور نتيجة ايجابية لعدوى فيروس نيباه بالعينات التي تم سحبها من الطفل المريض في محاولة للسيطرة على انتشار هذا الفيروس القاتل.

ولقد تمكنت السلطات الصحية في الهند من الوصول إلى 188 شخص اختلطوا بالطفل المريض ومن ضمنهم 20 شخص تعتبر مخالطتهم ذات خطورة مرتفعة.

كان فيروس نيباه قد قتل حوالي 40-70% من الأشخاص الذين اصيبوا به في الانتشارات المحدودة السابقة.

وهو ما يجعله ضمن قائمة الفيروسات التي يحذر منها العلماء ويحاولون الاستعداد باجراءات استباقية تجعل العالم أكثر جاهزية في حالة تعرضه لوباء قاتل بسببه.

ومن ذلك تطوير لقاحات ناجحة لتكون اسلحة دفاعية جاهزة لمواجهة هذه الأوبئة المحتملة، تغنينا عن الانتظار لأشهر طويلة تكلف الكثير من ارواح البشر قبل الوصول للقاحات ناجحة كما حدث  مع أزمة وباء كورونا.

وهو ما نقله مقال طب اليوم بهذا الرابط حين انتشرت اخبار كاذبة سابقة عن تحوله لوباء: الحقيقة وراء الفيروس الجديد “فيروس نيباه” والتحذيرات المخيفة ضده – طب اليوم

ماذا يعرف العالم عن فيروس نيباه؟

فيروس نيباه هو فيروس تنفسي مصدره حيوان خفاش الفاكهة الذي يقترب من أسواق البشر في مناطق عديدة من العالم، وقد تسبب في أوبئة سابقة في بعض مناطق الهند وبنجلاديش سابقا.

بعد قتله لطفل في الهند، ما خطورة تحول فيروس نيباه إلى وباء - في الصورة حيوان خفاش الفاكهة الذي يحمل فيروس نيباه
بعد قتله لطفل في الهند، ما خطورة تحول فيروس نيباه إلى وباء – في الصورة حيوان خفاش الفاكهة الذي يحمل فيروس نيباه
elements.envato

ويربط العلماء الإصابة بعدوى فيروس نيباه بشرب عصير بلح النخيل المنتشر في بعض مناطق الهند وبنجلادش حيث يعتقد العلماء أن الخفاش يلوثها بإفرازاته.

في عام 1998 حدث أول تفشي وبائي معروف لفيروس نيباه في ماليزيا وتسبب في وفاة 100 شخص بحسب منظمة الصحة العالمية، وذلك عقب تدمير للبيئة الطبيعية للخفاش في هذه المناطق.

وعبر 11 تفشي محدود في بنجلاديش من عام 2001 إلى عام 2011 تم التأكد من إصابة 196 من الأشخاص بعدوى فيروس نيباه وتوفي منهم 150.

يتسبب هذا الفيروس في مضاعفات تنفسية وعصبية حيث يسبب التهاب في المخ، وتتراوح نسبة الوفايات به بحسب الأوبئة السابقة ما بين 40% في بعض المناطق و75% في مناطق أخرى.

ينتقل هذا الفيروس عن طريق الاتصال المباشر بالحيوان المريض أو الشخص المريض أو تناول الأطعمة الملوثة به، ومن أهم مشاكله أن له فترة حضانه طويلة تصل إلى 45 يوم.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

ثالث دولة تمنح لقاح سينوفاك ترخيص الاستخدام في الاطفال

نجاح جرعة منشطة من سينوفاك في التغلب على مقاومة سلالة دلتا

كيف انتهت موجات وباء الإنفلونزا الأسبانية بعد قتلها عشرات الملايين؟

حكايات ريفية وراء قصة نجاح لقاح الجدري بعد أن قتل الوباء مئات الملايين

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى