أخبار طبية

خبراء بريطانيون عن ترخيص لقاح أكسفورد ضد كورونا: سيكون متوفرا بأسعار منخفضة للدول النامية

وزارة الصحة في بريطانيا | ترخيص لقاح أكسفورد بتكلفته المنخفضه نقطة تحول عالمية بمواجهة وباء كورونا

أعلن مات هانوك اليوم باسم وزارة الصحة في بريطانيا أن لقاح أكسفورد سيتوفر للمناطق ذات الاقتصاديات المحدودة بأسعار منخفضة لحماية أعداد هائلة من البشر ضد عدوى كوفيد-19، وذلك مقارنة باللقاحات المنافسة.

جاء  هذا بعد أن منحت الوكالة البريطانية للرقابة على الادوية والمنتجات الطبية MHRA ترخيص الاستخدام الموسع للقاح اكسفورد في بريطانيا.

وجاء في تصريحات هانوك:”إنها لحظة للاحتفال بالابتكار البريطاني بهذا التطعيم الذي سيساعد العالم على حماية الأرواح  والوقاية من وباء كورونا“.

سلط الخبراء في بريطانيا الضوء على مزايا نقل وتوزيع لقاح أكسفورد وقلة تكلفته بالمقارنة بكل من لقاح فايزر ولقاح مودرنا اللذان تم ترخيصهما في الأسابيع الماضية.

وهذا يزيد من فرص نجاح الخطط العالمية لحملات التطعيم في مناطق العالم المختلفة في وقت قريب.

وجاء في تصريحات الخبراء نقلا عن وكالة رويترز الإخبارية:

“يمتلك لقاح اكسفورد القدرة على التخزين بسهولة لفترات طويلة نسبيا، مما يجعل عملية البدء بتوزيعه أسهل وأكثر كفاءة”.

“وبمقارنة تكلفة لقاح اكسفورد باللقاحات الأخرى فهو أرخص ثمنا بوضوح، مما يجعله متاحا بكميات كبيرة خاصة للدول النامية”

“التطلع للحملات الموسعة عالميا سيعطي ثقة وأمان تحتاجهما الأسواق العالمية في ظل انتشار كورونا المتزايد”.

كفاءة لقاح اكسفورد ضد كوفيد-19..

أعلن المدير التنفيذي لشركة أسترازينيكا يوم السبت الماضي أن كفاءة لقاح اكسفورد تماثل كفاءة كل من لقاح فايزر ولقاح مودرنا ضد عدوى كوفيد-19.

وجاء في تصريحاته:”لقد توصلنا إلى الطريقة الممتازة لحقن اللقاح، وبعد حقن جرعتين منه تكون نتائج وكفاءة لقاحنا مماثلة للقاحين الآخرين اللذان تم ترخيصهما”.

في المراحل الاولى من دراسات تطوير لقاح كورونا في محاولات العلماء لإيقاف انتشار كورونا، برز لقاح اكسفورد في مركز متقدم حيث كان يقود سباق تطوير اللقاحات.

وفي المراحل المتقدمة تم الإعلان عن النتائج الأولية لكل من لقاح فايزر ولقاح مودرنا و تبعهما لقاح أكسفورد.

ولكن بعد أيام من تصدر عناوين الأخبار خبر نجاح لقاح أكسفورد بكفاءه يمكنها أن تصل إلى 90%، أثار العديد من العلماء تساؤلات بخصوص هذه الكفاءة المرتفعة.

وذلك بسبب أنها ظهرت فقط في مجموعة صغيرة من المتطوعين في دراسات تجارب اللقاح التي تتضمن عشرات الآلاف.

حيث تم حقن هذه المجموعة التي يبلع عددها 2,741 متطوع بنصف جرعة لقاح اكسفورد عن طريق الخطأ، ثم تلى ذلك حقنهم بجرعة كاملة من اللقاح بعد أسابيع.

وأشار بعض الخبراء أن تصميم  تجارب لقاح أكسفورد على المتطوعين ككل معقد ويحتاج لدراسة متأنية.

وقد أعلنت شركة أسترازينيكا أن متوسط كفاءة لقاح أكسفورد بشكل عام – كما وضحت نتائج دراساته – كانت 70%.

وهذه النسبه أعلى بوضوح من الحد الأدنى الذي حددته الجهات المرخصة للأدوية واللقاحات في الولايات المتحدة الأمريكية FDA وهو 50%.

في حين لم تضع الهيئات الصحية الرقابية للاتحاد الاوروبي حدا أدنى لكفاءة مطلوبة لترخيصها لقاح للوقاية من عدوى كوفيد-19.

يعتبر ترخيص لقاح أكسفورد بمزاياه الاقتصادية والعملية نقطة تحول للوباء العالمي  أعلتها وزارة الصحة في بريطانيا اليوم.

تقنية الحامل الفيروسي أدينوفيرس المستخدمة في تطوير لقاح اكسفورد
تقنية الحامل الفيروسي أدينوفيرس المستخدمة في تطوير لقاح اكسفورد

إقرأ ايضا..

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى