أخبار طبيةكوفيد-19

دراسة تؤكد.. فيروس كورونا المتحور في المنك ليس بالخطورة التي أشارت إليها السلطات الدنماركية

أعلن علماء دنماركيون اليوم الخميس 12 نوفمبر عن نتائج دراسة تؤكد أن فيروس كورونا المتحور في المنك  ليس مقاوما للقاح كورونا، مما يعني أنه ليس بالخطورة التي أشارت إليها السلطات الدنماركية من قبل

حيث ثبت أن لقاح كورونا المطور في الدنمارك يعمل بكفاءة ضد السلالة التي تحورت في حيوان المنك جراء حدوث طفرة وراثية.

جاء هذا بعد بداية السلطات الدنماركية خطتها للتخلص من 17 مليون حيوان من حيوانات المنك، حيث أعلنت الحكومة أن سلالة فيروس كورونا المتحورة في المنك ستكون مقاومة للقاحات كورونا.

كانت نتائج الدراسات الأولية تشير إلى  أن الفيروس المتحور في المنك والذي عرف باسم كلستر 5 (Cluster 5) كان أقل تأثرا بالأجسام المضادة المناعية ضد فيروس كورونا مما يشير إلى احتمالية تقليل كفاءة اللقاحات المنتظرة.

ولكن الأجسام المضادة التي تم استخلاصها في الدراسات الأحدث استطاعت وبنجاح أن تقضي على الفيروس المتحور في المنك.

يمر لقاح كورونا الدنماركي بمراحل تجاربه الأولية على الحيوانات حاليا، وينتظر بدء تجاربه على المتطوعين البشر في القريب العاجل.

ويتمنى العلماء أن يظهر اللقاح نفس النجاح من حيث التأثير على السلالة المتحورة في المنك عندما يتم تجربته على المتطوعين البشر.

وصرح علماء الدنمارك أنه لا يزال غير معروف إذا كانت لقاحات كورونا الأخرى سوف تظهر نفس التأثير الذي تمت ملاحظته مع اللقاح الدنماركي.

لماذا تحور فيروس كورونا في حيوان المنك؟

من المتوقع علميا أن تحدث تحورات فيروسية (طفرات) متكررة وغير ضارة أثناء الأوبئة، فهي تنتج عن أخطاء متوقعه أثناء التكاثر الفيروسي.
لكن تحور فيروس كورونا في حيوان المنك أثار القلق، لأنه سبب تغيرا في تركيب البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا الذي هو مفتاح دخول الفيروس للخلية البشرية.
حيث يتحد البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا مع مستقبلات خاصة موجودة على سطح الخلية البشرية يرمز لها ب ACE2 كما هو موضح بالصورة.

يتحد البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا مع مستقبلات خاصة موجودة على سطح الخلية البشرية يرمز لها ب ACE2 ويمكن هذا الاتحاد الفيروس من الدخول إلى الخلية وبداية التكاثر والعدوى
يتحد البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا مع مستقبلات خاصة موجودة على سطح الخلية البشرية يرمز لها ب ACE2 ويمكن هذا الاتحاد الفيروس من الدخول إلى الخلية وبداية التكاثر والعدوى
science source-rochester

ويمكّن هذا الاتحاد الفيروسَ من الدخول إلى الخلية وبداية التكاثر في الجسم البشري، ولكن تركيب مستقبلات ACE2 في حيوان المنك يختلف قليلا عن تركيبها في الخلايا البشرية.

ولذلك فإن انتقال فيروس كورونا بين حيوانات المنك شجع ظهور التحور الجديد في البروتين السطحي الشوكي لفيروس كورونا، حيث أصبح من نوع يتحد بشكل أفضل مع مستقبلات ACE2 في حيوان المنك.

وخطورة ذلك تتمثل في أن تحور البروتين السطحي قد يمكّن الفيروس من الهروب من مناعة الجسم التي تكونت بفعل لقاح كورونا أو عن طريق العدوى الطبيعية.
ولكن منظمة الصحة العالمية قد أكدت انه لا يزال مبكرا أن نحكم على صحة التوقعات العلمية التي اشارت الدنمارك اليها.

وهو ما بدأ يتوضح بإعلان علماء الدنمارك اليوم الذي وضح أن لقاح كورونا الدنماركي  أظهر فاعلية ضد فيروس كورونا المتحور في المنك.

وتجدر الإشارة إلى أن إبقاء حيوان المنك الذي تشبه أجهزته التنفسية الأجهزة البشرية في تجمعات كثيرة داخل المزارع يوفر بيئة مناسبة بل مثالية لانتشار الفيروسات التنفسية وحدوث التحورات الفيروسية، وهو ما حذر منه العلماء من قبل.

إقرأ أيضا..

د. نيهال الشبراوي

Consultant of Medical Microbiology and Immunology at faculty of medicine

متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى