تغذية وصحةأبحاثأخبار طبيةأمراض

وضع الطيران التلقائي من أهم أسباب الاكتئاب والتوتر بعصرنا

بمَ ينصح خبراء الطب النفسي لتجنب مخاطر وضع الطيران التلقائي؟

هل اكتشفت يوما أنك رجعت من عملك إلي البيت دون أن تنتبه لما حولك؟

حتى إن سألك أحدهم كم مرة توقفت في إشارات المرور مثلا فلن تستطبع أن تجيب.

وضّح التصوير الدماغي أنه في وقت انشغال العقل بالتفكير فيما هو بعيد ومع الاستمرار في انجاز المهمات,  فإن المخ يتغير إلي وضع الطيران التلقائي أو ال “اوتوبايلوت” autopilot.

وقد ربطت الدراسات الحديثة بين هذا الوضع وبين امراض العصر التي تتضمن الاكتئاب  واضطرابات التوتر.

فما هو وضع الطيران التلقائي؟ وكيف اكتشفه العلماء؟ ولماذا يرتبط بمشاعر الاكتئاب والتوتر؟ هذا ما سوف نستعرضه معا.

ما هو وضع الطيران التلقائي؟

وضع الطيران التلقائي هو الوضع الذي يمكننا من القيام بمهامنا الروتينية دون تفكير ووعي كامل، ولكن بشكل جيد في أغلب الأوقات.

وذلك يشبه وضع الطيران التلقائي الذي يستخدم في قيادة الطائرات.

وفي هذه الحالة نميل لطريقة التفكير التلقائية التي تحدث بدون وعي أو مجهود أثناء آداء المهام اليومية.

ولكن هذه الطريقة مع كفاءتها والمساعدة التي تقدمها لنا أحيانا فلها عيوبها، والتي من أهمها أنها يمكن أن تخطيء في بعض الأوقات.

كما أن طغيانها علي اليوم يزبد من فرص التعرض للمشاكل النفسة ومن أهمها الاكتئاب والتوتر.

أما طريقة التفكير الواعية فهي علي النقيض، فهي أكثر بطأً وتحتاج للمجهود والطاقة، وتتميز بأنه يمكن الاعتماد عليها ويمكنها أن تمنع المشاكل التي تحدث مع طريقة التفكير التلقائية أو ما سميناه وضع الطيران التلقائي.

إقرأ أيضا على طب اليوم: زيادة شهيتك قد تكون بسبب الاكتئاب الموسمي فما أهم 5 اعراض له؟وكيف يحدث؟

كيف اكتشف العلماء وضع الطيران التلقائي؟

ظهر للعلماء أن ما يتحكم في وضع الطيران التلقائي هو عدة مناطق في المخ تسمى شبكة وضع الإعداد السابق default mode network ويرمز لها ب DMN.

تم اكتشاف هذه المناطق عام 1990 عندما لاحظ الباحثون أن الأشخاص الذين يخضعون لتصوير المخ يظهرون أنماطا مميزة من نشاط المخ في أوقات إنجاز المهمات التي تم تعلمها مسبقا.

أحد هذه الدراسات تضمنت تصوير المخ ل 28 شخص أثناء تعلمهم للعبة جديدة من العاب الورق، وظهر في التصوير الدماغي نشاط المخ المعتاد ظهوره مع التعلم أثناء بداية تعلم لعبة الورق.

ولكن ومع التعود علي اللعبة، ومع تعلم المشاركين اللعب دون استغراق وقت واضح في التفكير بدأ ظهور نشاط دماغي مختلف.

وهو يماثل ما يحدث عند استخدام مناطق شبكة وضع الإعداد السابق DMN.

كيف يرتبط وضع الطيران التلقائي بالاكتئاب والتوتر؟

يرتيط وضع الطيران التلقائي بالاكتئاب والتوتر  حين يزداد عن القدر الطبيعي له، فيصبح الشخص يعيش فيه، ويستمر في آداء أغلب نشاطات حياته اليومية دون وعي كامل.

ذلك أن الميل لطريقة التفكير غير الواعية في أغلب الأوقات تعني سيطرة الافكار التلقائية على الشخص، وأن الشخص سيسجن نفسه في هذه الأفكار، ويزداد مع ذلك استعداده للاكتئاب واضطرابات التوتر.

هذا فضلا عما قد يعرض إليه وضع الطيران التلقائي من مخاطر إذا كان يحدث بشكل مستمر أثناء استخدام الأدوات الحادة أو الأجهزة الثقيلة أو السيارة.

بمَ ينصح خبراء الطب النفسي لتجنب مخاطر وضع الطيران التلقائي؟

ينصح خبراء الطب النفسي بتمرينات التفكير الواعي أو ما يسمى ب مايندفولنس Mindfulness  لتجنب مخاطر الاستغراق في وضع الطيران التلقائي.

يشجعنا مايندفولنس على تغيير وضع الطيران التلقائي إراديا وبذل بعض المجهود لإعادة التفكير الواعي من وقت لآخر, ودعم التركيز على مشاعرك الحسية.

و يرتبط  ذلك بالمساعدة على التخلص من المشاعر السلبية والتخفيف من تأثيرا، مما يعني احتمالات أقل للاصابة بالتوتر والاكتئاب.

يمكن التعرف على كيفية القيام بتدريبات مايندفولنس في مقال طب اليوم بهذا الرابط: يحميك من الاكتئاب والتوتر, ما هو التأمل الواعي”مايندفولنس”؟

إقرأ أيضا على طب اليوم..

5 طرق للتعامل مع نوبات التوتر الزائد – الطب النفسي

علاج القولون العصبي: 5 نصائح طبية هامة للتعايش معه

لا تستطيع أن تبعد فكرة ما عن تفكيرك؟ انها نظرية الدب الأبيض

زر الذهاب إلى الأعلى