الصحة العالمية تدعو لعدم الذعر.. لا علاقة مؤكدة بين تحور اوميكرون وأي وفيات حتى الآن

دعت سومايا سوامينثيان الخبيرة بالامم المتحدة اليوم الجمعة 3 ديسمبر لعدم الذعر اثر تزايد انتشار تحور اوميكرون حول العالم.

وفي تصريح للمتحدث الرسمي باسم الوكالة الصحية للامم المتحدة جاء:”لا يوجد اي تقارير تشير لارتباط تحور اوميكرون بأي وفيات حتى الآن”.

وضحت سومامانثيان أنه لا زال مبكرا أن نؤكد إذا ما كنا سنحتاج لتعديل لقاحات كورونا نتيجة لظهور تحور اوميكرون.

وأضافت أن هذا التحور يبدو سريع الانتشار والانتقال بين البشر، لكن لا يمكن التنبؤ إذا ما كان سيستمر في انتشاره حتى يصبح التحور السائد عالميا.

تم التأكد من وصول تحور اوميكرون الى 38 دولة في العالم حتى الآن، لكن لا تقارير تشير الى ارتباط اي وفيات به حتى الآن، حسبما أكدت منظمة الصحة العالمية.

ووضح الخبراء انه لا زال أمامنا أسابيع لكي نعرف الخواص المؤكده للتحور الجديد من حيث قدرته على العدوى، وشراسته وارتباطه بزيادة احتمالات  المضاعفات او مقاومة لقاحات كورونا.

“سوف نحصل على الاجابات التي يحتاجها العالم قريبا” قال مايكل رايان مدير الطواريء في منظمة الصحة العالمية وأضاف:”كل ما علينا الآن أن نثق في العلماء ونكون صبورين ولا ننشر الفزع بدون داع”.

ودعت المنظمة العالمية حكومات الدول لكسب الوقت وزيادة الجاهزية الصحية ودعم حملات تطعيم كورونا لمواجهة أي موجات وبائية محتملة قد يسببها تحور اوميكرون.

وصل اوميكرون بالفعل الى اسيا واوروبا ودول الشرق الاوسط وامريكا، كما انتشر في 7 من اصل 9 مقاطعات بدولة جنوب افريقيا حيث ظهر اولا.

وقالت سوامنثيان ردا على سؤال لأي درجة يجب أن يقلقنا تحور اوميكرون؟ قائلة: “كل ما علينا أن نكون حذرين ونكون أكثر جاهزية، وبدون فزع ذلك لاننا الآن نختلف كثيرا عما كنا عليه من عام مضى”.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

هل يشكل تحور اوميكرون خطورة أكبر على الاطفال الرضع؟

تحور اوميكرون | هل يستحق كل هذا القلق؟ وما اعراض الاصابة به؟

4 رسائل من الصحة العالمية عن المتحور الجديد “اوميكرون” 

أوروبا توضح ضرورة الجرعة المنشطة من تطعيم كورونا في هذه الحالات

موضوعات قد تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى