أمراض

سرطان الثدي | 5 عوامل خطورة يمكنك تجنبها

عوامل الخطورة التي ترتبط بالإصابة بسرطان الثدي ويمكن تجنبها

أعلنت منظمة الصحة العالمية مؤخرا أن سرطان الثدي أصبح يحتل المركز الأول عالميا من حيث انتشار أنواع السرطان المختلفة، بعد أن كان سرطان الرئة في أول القائمة خلال ال 20 عام الماضية.

وذلك بحسب تصريحات أندرو إلباوي أخصائي الأورام السرطانية لوكالة الأمم المتحدة قبل يوم السرطان العالمي المنتظر غدا الخميس 4 فبراير،  ويأتي في المركز الثالث عالميا سرطان القولون والمستقيم.

ووضح الخبراء أنه تم تشخيص حوالي 2.3 مليون حالة جديدة من سرطان الثدي خلال العام الماضي وهي تمثل 11.7% من كل أنواع هذه الاورام، مما يجعله أول سبب للسرطان في النساء عالميا.

ما هي أهم 5 عوامل خطورة لحدوث سرطان الثدي في النساء؟

هناك عوامل خطورة لحدوث سرطان الثدي في النساء لا يمكننا تغييرها، لكن وجودها يستعدي اهتماما أكبر للمساعدة على التشخيص المبكر والعلاج الناجح، وهناك عوامل أخرى يمكننا العمل على تجنبها وتقليل احتمالات حدوث السرطان بشكل واضح.

وفيما يلي توضيح لعوامل الخطورة التي ترتبط بزيادة احتمالات الإصابة بسرطان الثدي.

 عوامل خطورة لسرطان الثدي يمكننا تغييرها..

هناك 5 عوامل خطورة هامة تأكد ارتباطها بسرطان الثدي، ويمكننا تغييرها وبالتالي البعد عن احتمالات الإصابة بهذا المرض بشكل واضح، وفيما يلي توضيح لها.

1. زيادة الوزن والسمنة..

ترفع زيادة الوزن والسمنة من احتمالات حدوث سرطان الثدي بالمقارنة بالسيدات اللاتي لهن وزنا طبيعيا. كما تتسبب في احتمالات عودة النمو السرطاني مرة أخرى بعد الشفاء منه.

ولذلك فمن أهم النصائح التي توصي بها المستشفيات البريطانية هي الحفاظ على وزن صحي.

يمكن التعرف على الخطوات الصحيحة لعلاج زيادة الوزن والسمنة في مقال طب اليوم بهذا الرابط (السمنة: دليلك الكامل بحسب توصيات المستشفيات البريطانية).

2. التدخين..

يزيد التعرض لسموم دخان السجائر وغيرها من طرق التدخين من احتمالات سرطان الثدي الذي يصيب السيدات في عمر أصغر، كما يزيد من احتمالاته بعد انقطاع دورة الطمث أيضا.

وينبغي ملاحظة خطورة التدخين السلبي بالتواجد في غرفة واحدة مع مدخن، والتي يمكنها ان تعادل خطورة التدخين العادي.

ويعرف عن التدخين صعوبة الاقلاع عنه، ولكنها بالمساعدة الطبية ببعض الأدوية التي تعوض النيكوتين والنصائح الأخرى للتغلب على الحاجة الملحة يكون الأمر أكثر يسرا ونجاحا.

(التفاصيل في مقال طب اليوم في هذا الرابط (8 نصائح هامة تساعدك على الإقلاع عن التدخين وحماية صحتك وصحة أسرتك).

ويضاف للتدخين شرب الكحوليات الذي تأكد ارتباطه باحتمالات اعلى لسرطان الثدي.

3. قلة ممارسة الرياضة..

أكدت الدراسات العلمية ارتباط ممارسة رياضة متوسطة 4-7 ساعات أسبوعيا باحتمالات أقل لحدوث سرطان الثدي.

وقد حددت المستشفيات البريطانية أقل حد من نوعي الرياضة التي يوصى بممارستها أسبوعيا  للحفاظ على الصحة وهو موضح في مقال طب اليوم في هذا الرابط (أقل رياضة لازمة أسبوعيا للحفاظ على الصحة..بحسب التوصيات البريطانية).

إقرأ أيضا على طب اليوم: 6 أعراض أساسية تستوجب الفحص الطبي لاستبعاد سرطان الثدي

4. التعرض للإشعاع على الوجه او الصدر قبل سن 30 عام..

حيث يستخدم  الإشعاع لعلاج انواع من السرطان مثل مرض هودجكين أو سرطان الغدة الدرقية، كما كان يستخدم في السابق لعلاج حب الشباب.

ولذلك تمنع المنظمات الصحية العالمية استخدام هذا النوع من العلاج في الأشخاص أقل من 30 أو 40 عام.

5. العلاج الهرموني لعلاج أعراض انقطاع الطمث (HRT)..

أكدت الأبحاث العلمية القوية في عام 2002 ارتباط العلاج الهرموني لعلاج أعراض انقطاع الطمث (HRT) بزيادة احتمالات الإصابة بسرطان الثدي.

وبسبب ذلك تناقص عدد السيدات اللاتي يقبلن على استخدام هذا النوع من العلاج لتعويض الجسن بهرمونات خارجية  بعد انقطاع الطمث.

عوامل خطورة لسرطان الثدي لا يمكن تغييرها..

عوامل خطوة السرطان التي لا يمكن تغييرها تتضمن التقدم في العمر والعوامل الوراثية المتمثلة في تشخيص هذا المرض في الأقارب، والانتماء للأعراق السمراء وذات الأصول الآسيوية والأسبانية.

كما أن عدم مرور المرأة بحمل كامل أو التأخر في أول حمل لبعد 30 سنة من العمر يعتبر من عوامل الخطورة، ويضاف لذلك بدء الدورة الشهرية في سن أقل من 12 عام أو التأخر في انقطاعها بعد 55 عام.

هناك 5-10% من انواع سرطان الثدي تم تصنيفها بأنها من الامراض الوراثية، وذلك بسبب وراثة جينات محددة تسبب المرض ووجودها في الشفرة الوراثية بخلايا الجسم.

ويؤدي وجود نسيج متماسك وكثيف للثدي لزيادة احتمالات الخطورة للضعف بحسب الدراسات العلمية، كما أنه يجعل اكتشاف الأورارام أصعب باستخدام أشعة الماموجرام، وفي هذه الحالة يكون الحل استخدام السونار.

إقرأ أيضا على طب اليوم: أهم 6 طرق تستطيع أن تحميكِ من السرطان – طب اليوم

نصائح يمكنها أن تحميك من سرطان الثدي..

في حالة وجود احد عوامل الخطورة السابقة فيوصى باستشارة الطبيب بشكل دوري لإجراء أشعة ماموجرام بعد اتمام عمر  40 عام او أكثر  أو سونار في العمر الأصغر.

حيث أن الكثافة الزائدة لنسيج الثدي في السيدات أقل من عمر 40 عام  تقلل من كفاءة أشعة الماموجرام  في تشخيص وجود الكتل الصغيرة، ويكون الحل وقتها استخدام الموجات الصوتية للسونار.

كما تزداد أهمية الابتعاد عن عوامل خطورة سرطان الثدي التي يمكن تغييرها وذلك لتقليل احتمالات حدوث هذه الاورام السرطانية في حالة وجود عوامل خطورة لا يمكن تغييرها.

وتؤكد التوصيات البريطانية ضرورة اجراء أشعة ماموجرام  سنويا لكل النساء بعد عمر 50 عام.

عوامل خطورة اخرى محتملة..

هناك عوامل خطورة أخرى محتملة لحدوث سرطان الثدي، أشارت إليها دراسات علمية عديدة ولكنها لم تصل بعد للقوة التي تؤكد ارتباطها بالتغيرات السرطانية.

ومن هذه العوامل نقص فيتامين د ويمكن التعرف على أهم الأعراض التي تشير إلى نقصه  والعلاج الصحيح في مقال طب اليوم في هذا الرابط (أهم 6 علامات تنبهك لنقص فيتامين د .. فمتي يجب أن يبدأ العلاج وما هي الطريقة الصحيحة له؟).

كما ربطت بعض الدراسات تعرض النساء للأضواء طوال فترة الليل، مثلا في حالة العمل في نوبتجيات ليليلة بزيادة احتمالات المرض.

وهناك عوامل خطورة محتملة أخرى مثل:

-التعرض بقدر زائد للمواد الكيميائية في مستحضرات التجميل أو الكريمات الواقية من الشمس أو المنظفات والمبيدات الزراعية.

-التعرض للأغذية والمشروبات الملوثة بالمواد الكيميائية والبلاستيك الذي بدا يلوث طعام البشر بشكل متزايد وموضح في مقال طب اليوم بهذا الرابط (كم يحوي طعامك من البلاستيك؟ وما المخاطر الصحية لذلك؟).

-التغذية غير الصحية الغنية بالمواد الكيميائية التي تتكون مع القلي أو الشي على الفحم او تدخين الطعام ، والتي يقل محتواها من حيث الخضروات والفاكهة.

وفي كل الأحوال فمن المفيد للصحة بشكل عام اتباع تغذية جيدة متوازنة، كما هو موضح في الصورة التالية.

وذلك بالإضافة لممارسة الرياضة وتجنب زيادة الوزن وعلاج السمنة، والامتناع عن التدخين، فقد تأكد ارتباط ذلك بالابتعاد عن احتمالات الإصابة بمرض سرطان الثدي فضلا عن الأنواع الأخرى من السرطان.

دليل التغذية الصحية المتوازنة
دليل التغذية الصحية المتوازنة
ipswichandeastsuffolkccg.nhs

إقرأ أيضا على طب اليوم..

منظمة الصحة العالمية: التطعيم ضد سرطان عنق الرحم سوف ينقذ ملايين الأرواح

بنك المعرفة (21) | 3 أغذية تأكد ارتباطها بحدوث السرطان.. و5 أغذية أخرى محتملة فما هي؟

بنك المعرفة (24) | حبوب الفيتامينات والمعادن.. هل تقي من السرطان أم يمكنها أن تسببه؟

الحقيقة وراء خطورة إعادة تسخين الخضروات الورقية-كالسبانخ والملوخية-على الصحة

لا تتجاهل الأعراض المحتملة ل السرطان | 8 أعراض تحتاج للاطمئنان

الحقيقة وراء اضرار فول الصويا٬ وهل ينصح خبراء التغذية بتناوله؟

زر الذهاب إلى الأعلى