تغذية وصحةأخبار طبية

من جديد كيتو دايت أحد أسوأ الحميات بحسب الترتيب السنوي الأمريكي، فما هي أفضل حمية؟

طب اليوم يستعرض معكم آخر تقرير لترتيب الحميات الغذائية السنوى من حيث الأفضل والأسوأ

اعتادت الوكالة الإعلامية أخبار الولايات المتحدة وتقرير العالم U.S.News & World Report تقديم تقرير سنوي عن ترتيب الحميات الغذائية من حيث أفضلها وأسوأها اعتمادا على التقارير العالمية.

وذلك لتساعد في اتخاذ القرارات الغذائية التي ستبدأ مع بدايات العام الجديد.

وفي آخر تقرير صدر منذ ايام وضحت الوكالة أنه في عام 2021 كيتو دايت أحد أسوأ الحميات الغذائية ومعها دوكان دايت وغيرهما من الحميات التي تعتمد على الامتناع عن نوع معين من مكونات التغذية الجيدة restricted diet.

في حين احتلت ميديتيرينيان دايت للعام الرابع على التوالي المركز الأول واعتبرتها الوكالة أفضل حمية غذائية لعام 2021، حيث تم ربطها بالصحة والعمر وزيادة النشاط.

تقوم لجنة خاصة من متخصصي التغذية وانقاص الوزن والأطباء المتخصصين في مرض السكري وأمراض القلب بتقييم الحميات الغذائية التي انتشر استخدامها في السنة الماضية.

وقد تضمنت التقارير الأخيرة 39 نوع من أنواع الحميات الغذائية، منها كيتو دايت وأتكين دايت وغيرهما.

ويعتمد التقييم على عدة عوامل يتم على أساسها إعطاء الحمية الغذائية  ترتيب معين بحسب درجة التقييم وهذه العوامل هي:

-الجودة الغذائية للدايت من حيث كونه صحيا

-سهولة اتباع الدايت

-احتمالات انقاص الوزن على المدى القصير والمدى البعيد

-مساعدة الدايت في تقليل احتمالات الإصابة بالأمراض مثل مرض السكري وامراض القلب والاوعية الدموية.

أفضل أنواع الدايت..

تم تصنيف حمية ميديتيرينيان دايت على انها الأفضل لأنها حمية صحية تعتد على تناول تغذية متوازنة من كل أصناف الطعام، وهي سهلة في اتباعها وتربتط بالأدلة العلمية المؤكدة بتقليل احتمالات أمراض القلب.

وهو ما تؤكده التوصيات البريطانية، وينصح به الأطباء لتقليل احتمالات الاصابة بالمشاكل الصحية للشرايين، وهي السبب الأول لحدوث الأزمة القلبية والسكتة الدماغية، واللذان هما من أول أسباب الوفيات عالميا.

ويلي ميديتيرينيان دايت الحمية الغذائية داش دايت، التي أثبتت دراسات جامعة هارفارد نجاحها في الحفاظ على مستوى طبيعي لضغط الدم.

ويعلق الخبراء على الترتيب المعلن عنه، بأنه ليس من المستغرب أن تكون أفضل الحميات الغذائية هي التي تعتمد على :

-زيادة تناول الخضروات والفاكهة والحبوب الكاملة والأسماك

-تقليل اللحوم الحمراء والسكر والأغذية الغنية به والدهون المشبعة.

فهذا البروتوكول يستطيع أن يمد الجسم بالعناصر الهامة للصحة مثل الفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية والبوليفينول، مما يتبط بتقليل احتمالات امراض القلب والسكري وأنواع من الأورام السرطانية، كما يحافظ على صحة المخ.

ويمكنه أن يساعد على تقليل الوزن بتقليل تناول الأغذية ذات السعرات الحرارية المرتفعة، واتباع ما يسمى كالوري كاونتج دايت، وهي أفضل حمية آمنة لإنقاص الوزن بحسب التوصيات البريطانية.

دليل التغذية الصحية المتوازنة
دليل التغذية الصحية المتوازنة
ipswichandeastsuffolkccg.nhs

أسوأ أنواع الدايت..

تعتبر الحميات التي تمنع تناول أصناف معينة من الأغذية وتحرم الجسم من فوائدها  Restrictive diet، مثل كيتو دايت، هي أسوأ  أنواع الحميات الغذائية بحسب اللجنة المختصة للوكالة الأمريكية.

حيث أنها حميات غير متوازنة غذائيا ومن الصعب الاستمرار عليها على المدى البعيد، فهي لا تغير نظام الحياة لشكل صحي  يستطيع الشخص الاستمرار عليه للحفاظ على وزن وصحة جيدين.

تعتمد خطة كيتو دايت على تقليل الكربوهيدرات و زيادة الدهون high fat low carb diet، لخلق حالة كيتونية في الجسم ترتبط بإنقاص الوزن، ويشير المدافعون عنها لفوائد علاجية لها.

حيث ربطتها بعض الأبحاث بتحسن حالات مرضية مستعصية مثل نوبات الصرع في الأطفال، أو الأبحاث الأخرى الأضعف التي أشارت لبعض الفوائد في حالات التوحد أو مرض السكري من النوع الثاني.

ومع أن هذا يمكنه أن يكون صحيحا في بعض الحالات، إلا أن هذه الاستخدامات لكيتو دايت لا تزال محل دراسة.

والمؤكد أيضا أن الأبحاث لم توضح  أمان استخدام الأصحاء غير المشروط للكيتو دايت وتثبت أن فوائدها أكثر من نسب حدوث مخاطر صحية بشكل يجعل المنظمات الصحية توصي بها.

وهو ما تؤكده المواقع الرسمية للتوصيات البريطانية التي تنصح بتجنب كيتو دايت وغيره منن أنواع الحميات الغذائية المشابهة مثل دوكان وأتكن.

ويوضح خبراء الوكالة الأمريكية أن حمية دوكان وأتكن هي حميات عالية البروتين منخفضة الكربوهيدرات، وتقع في آخر قائمة الحميات الغذائية المتبعة، حيث أن شروطها الثقيلة قد تسبب مرض الكلى.

ذلك لأن زيادة تناول البروتينات على حساب الكربوهيدرات تسبب زيادة حمض اليوريك في الدم مما يسبب حصوات الكلى ونقص الكالسيوم وهشاشة العظام، إضافة لآلام المفاصل ومرض النقرس.

إقرأ أيضا..

زر الذهاب إلى الأعلى