أمراض

إذا كنت تعاني من 5 من هذه الأعراض فقد تكون مصابا ب الاكتئاب

كيف يتم تشخيص مرض الاكتئاب بحسب توصيات المستشفيات البريطانية؟

بحسب منظمة الصحة العالمية، فإن أكثر من 264 مليون شخص حول العالم يعانون من مرض الاكتئاب، ويؤثر هذا المرض على حياتهم بشكل واضح، وقد يصل في حالاته الحادة إلى محاولات الانتحار.

وتشير تقارير الصحة العالمية WHO أن الاكتئاب يصيب النساء أكثر من الرجال، كما أنه قد يؤثر على الأطفال. وتوضح الإحصائيات بأن 5 من كل 100 شخص يتعرض للإصابه به في كل عام.

يختلف الاكتئاب  المرضي عن الإرهاق النفسي وتقلبات المزاج الوقتية التي تحدث كاستجابة لمصاعب الحياة اليومية، حيث تكون أعراض الاكتئاب مستمرة وتؤثر على آداء الشخص في عمله أو دراسته.

يمكن علاج الاكتئاب بطرق مختلفة مثل العلاج بالمحادثة talking therapy بالإضافة إلى استخدام العقاقير، ومع أن العلاج قد يستغرق وقتا لكن فرص نجاحه عالية.

يستطيع العديد من الأشخاص الشعور بأنهم يعانون من الاكتئاب في حين يصعب على البعض صياغة السبب الذي يجعلهم لا يشعرون بصحة جيدة وقد يبدأون في البحث عن أسباب مرضية جسمانية لذلك.

ما هي أعراض مرض الاكتئاب؟

تنقسم اعراض مرض الاكتئاب التي يتم بها تشخيصه إلى اعراض أساسية وأعراض شائعة، ويعتمد تشخيص  هذا المرض على وجود 5 أعراض من إجمالي 9 أعراض أساسية وشائعة، وعلى تأثير هذه الاعراض على حياة الشخص.

الأعراض الأساسية ..

هناك عرضين أساسيين لمرض الاكتئاب يحتاج كل منهما للحدوث في أغلب الأوقات وبشكل مستمر لكي يتم وضعه في الاعتبار عند التشخيص وهما:

1-الشعور المستمر بالحزن واضطراب المزاج، ويكون ذلك أحيانا مصحوبا بالرغبة في البكاء أو لا يكون مصحوبا بها.

2-فقد القدرة على الاستمتاع بالنشاطات المختلفة مثل النشاطات الاجتماعية أو الهوايات، والتي اعتاد الشخص أن يستمتع بها من قبل.

الأعراض الشائعة..

تتضمن الأعراض الشائعة أعراضا جسدية بالإضافة إلى الأعراض النفسية، وفيما يلي توضيح لها:

3-اضطرابات النوم: ويمكن أن تظهر في شكل الأرق أو النوم المتقطع أو الاستيقاظ مبكرا مع عدم القدرة على الرجوع إلى النوم، وأحيانا يصاحب الاكتئاب كثرة النوم.

4-تغيرات الشهية: وتكون في أغلب الحالات نقص في الشهية وفقد غير مقصود للوزن، لكن في بعض حالات الاكتئاب يحدث العكس ويجد المريض راحته في زيادة تناول الطعام مما يؤدي لزيادة الوزن.

تغيرات الشهية من اكثر أعراض الاكتئاب شيوعا
تغيرات الشهية من اكثر أعراض الاكتئاب شيوعا
success

5-الإحساس بالتعب المستمر وعدم وجود طاقة كافية لمباشرة أنشطة الحياة اليومية العادية.

6-الانفعال الزائد أو بطء القيام بحركات النشاط العادي اليومي.

7-ضعف التركيز، ويمكت أن يسبب ذلك صعوبة في القراءة أو مباشرة العمل، وتصبح بعض المهام البسيطة أصعب من المتوقع لها.

8-الشعور بنقص القيمة الشخصية، أو الإحساس المستمر بالذنب.

9-الإنشغال بفكرة الموت، وسيطرة أفكار مثل:الحياة لا تستحق أن نعيشها أو ليس سئيا ألا أستيقظ في الصباح، وفي الحالات الحادة يمكن أن تتطور هذه الأفكار لخطط لإيذاء النفس أو التخلص من الحياة.

كيف يتم تشخيص نوبة مرض الاكتئاب بحسب التوصيات البريطانية؟

بحسب التوصيات البريطانية، يتم تشخيص نوبة الاكتئاب غالبا في حالة وجود 5 أعراض (أو أكثر) من ال9 أعراض السابقة، ووجود عرض واحد أساسي بينهم على الأقل، بالإضافة لتحقق الشروط الثلاث التالية:

-تسبب الأعراض خلل في آداء النشاطات اليومية للشخص مثل التأثير على الآداء في العمل.

-تحدث الأعراض في أغلب الأوقات،واستمرت على الأقل لمدة أسبوعين

-استبعاد الأمراض المرضية للاكتئاب: مثل نقص إفراز هرمون الغدة الدرقية (ثيروكسين) أو ضعف نشاط الغدة النخامية،  أو أن تكون الأعراض بسبب تناول أدوية (أعراض جانبية) أو مواد مخدرة أو كحوليات.

أعراض أخرى..

يسبب الاكتئاب أعراضا أخرى مثل الصداع والاحساس بخفقات القلب العالية وآلام الصدر وآلام الجسم عموما، وليس من النادر أن يراجع مريض الاكتئاب الطبيب اعتقادا منه أنه يعاني من مشكلة بالقلب.

وفي حالات الاكتئاب الشديد يمكن أن يعاني المريض من أفكار لا أساس لها يصعب تغييرها (ضلالات) مثل الظنون بأن هناك من يدبر لجريمة قتل، كما يمكنه أن يرى أو يسمع أشياء غير حقيقية (هلاوس).

يمكن أن يتحسن الاكتئاب غير الحاد بدون علاج، ولكنه يستغرق شهورا طويلة، حيث تبلغ مدة نوبة الاكتئاب في المتوسط 6-8 شهور.

ولكن الحياة مع الاكتئاب تكون بالغة الصعوبة للمريض وعائلته كما أنها تؤثر على عمله وعلاقاته الأخرى، وهناك خطر لجوء بعض المرضى للمواد المخدرة والكحوليات، وتعرض الحالات الحادة لأفكار الانتحار وخطورتها.

فالافضل لمريض الاكتئاب دوما أن يلجا للطبيب ليساعده على تجاوز هذه الفترة بأمان وبشكل أسرع وأفضل.

إقرأ أيضا..

زر الذهاب إلى الأعلى