أخبار طبيةكوفيد-19

 أول دراسة  تصيب المتطوعين عمدا بكوفيد-19 تكشف تفاصيل جديدة 

كشفت أول دراسة عالمية تقوم بإصابة المتطوعين عمدا -أجريت في بريطانيا- عن تفاصيل جديدة تختص بانتقال عدوى فيروس كورونا.

حيث وجد الباحثون أن ظهور اعراض العدوى بفيروس كورونا ليس له تأثير على احتمالات انتقال العدوى الفيروسية من المريض للأشخاص الآخرين.

هذه النتائج تتسلط الضوء على صعوبة منع انتشار العدوى بين افراد المجتمع ذلك في وقت حذرت فيه منظمة الصحة العالمية من احتمالات تزايد أعداد الحالات (تفاصيل أكثر).

أجرى الدراسة الجديدة علماء من جامعة امبيريال كولدج لندن وتضمنت 18 مشارك تمت إصابتهم عمدا بعدوى كوفيد-19.

ثم تم تتبع الاعراض التي ظهرت على المشاركين وشدتها مع رصد الحمل الفيروسي (عدد جسيمات فيروس كورونا) في العينات التي يتم الحصول عليها من الشعب الهوائية.

تم قياس الحمل الفيروسي بطريقتين أحدهما تحليل التركيز المكون (focus-forming assay (FFA) والطريقة الأخرى هي تفاعل البلمرة المتسلسل الكمي (polymerase chain reaction (qPCR).

“لا يوجد علاقة بين كمية الفيروسات التي يتم افرازها من الجهاز التنفسي للمريض  وبين المجموع الذي يتم تقدير الاعراض به”

ذلك ما قاله الباحثون في الدراسة الجديدة التي نشرت في الجورنال العلمي نيتشر Nature Medicine.

إقرأ أيضا على طب اليوم..

كوفيد-19 | أهم 5 أسباب جعلت فيروس كورونا بهذه الخطورة – تقرير علمي

هل يمكن أن يسبب لقاح فايزر تغيرات في الشفرة الوراثية للبشر؟

أهم 12 سؤال عن أمان تلقي لقاحات كورونا في الحالات المختلفة

وفيات كوفيد بلغت نصف مليون مع تحور اوميكرون، فما أهم 5 أعراض؟

موضوعات قد تهمك

زر الذهاب إلى الأعلى